الأمم المتحدة تدعو إلى تحسين الوضع الإنساني وتوفير الحماية للمعرضين للخطر في تيغراي

2 شباط/فبراير 2021

قال المتحدث باسم الأمم المتحدة إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش ما زال قلقا بشكل بالغ بشأن الوضع في إقليم تيغراي في إثيوبيا، وإنه يولي أهمية كبرى للشراكة بين الحكومة الإثيوبية والأمم المتحدة، عبر فريقها القُطري، لمعالجة الاحتياجات الإنسانية الملحة لجميع السكان المتضررين.

 

وشدد الأمين العام على الحاجة لمواصلة اتخاذ مزيد من الخطوات لتخفيف صعوبة الوضع الإنساني وتقديم الحماية الضرورية للمعرضين للخطر.

وفي هذا السياق، رحب أنطونيو غوتيريش بالانخراط الإيجابي من الحكومة الإثيوبية أثناء الزيارات الأخيرة لمسؤولين رفيعي المستوى بالأمم المتحدة بمن فيهم المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي، ووكيل الأمين العام للسلامة والأمن غيل ميشو، والمدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي.

وقال بيان صادر عن المتحدث باسم الأمم المتحدة، إن تلك الجهود تُبذل بما يتماشى مع دعوة الأمين العام للحكومة للسماح بالوصول الإنساني الدائم والمحايد وبدون عوائق للمناطق المتضررة في تيغراي وللمشردين داخليا ومخيمات اللاجئين.

 

♦ رجاء المشاركة في استبيان أخبار الأمم المتحدة لعام 2021

     اضغطوا على  الرابط لنتعرف على آرائكم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.