الصومال:الممثل الخاص كيتنغ يدين بشدة الهجوم الإرهابي قرب ميناء مقديشو

هجوم بسيارة مفخخة على فندق في مقديشو، الصومال، في 25 آب 2016. المصدر: الأمم المتحدة الصومال
هجوم بسيارة مفخخة على فندق في مقديشو، الصومال، في 25 آب 2016. المصدر: الأمم المتحدة الصومال

الصومال:الممثل الخاص كيتنغ يدين بشدة الهجوم الإرهابي قرب ميناء مقديشو

أدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للصومال، مايكل كيتنغ، بأشد العبارات الممكنة الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس خارج الميناء في العاصمة الصومالية، والذي أوقع ضحايا من المدنيين.

وذكر بيان صادر عن بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى الصومال، أن حركة الشباب أعلنت مسؤوليتها عن تفجير انتحاري بشاحنة ملغومة وقع بالقرب من مكتب إيرادات الشرطة الضريبي. وقال متحدث باسم الجماعة المسلحة لوسائل الإعلام إن حركة الشباب استهدفت أفراد أمن معينين نظرا لأنهم تلقوا تدريبا لتوفير الأمن للانتخابات.

وقال كيتنغ إن "آخر الفظائع التي نفذتها حركة الشباب في يوم عطلة دينية، هي دليل جديد على استخفافها بحياة وآمال المواطنين الصوماليين. وربما كان المقصود من عملية التفجير الإشارة إلى رفض حركة الشباب للعملية الانتخابية لعام 2016. وإذا كان الأمر كذلك، فهي وسيلة دموية وغير مثمرة، ولن تحقق النتيجة المرجوة. الإرهاب لن يوقف الزخم".

وقد تم الانتهاء من التصويت لانتخابات مجلس الشعب تقريبا، باكتمال 226 من 275 مقعدا ومن المتوقع الانتهاء التصويت لشغل المقاعد المتبقية في الأسبوع القادم. وكان منتدى القيادة الوطنية في الصومال قد أعلن في الاسبوع الماضي إجراء الانتخابات الرئاسية في نهاية كانون الاول ديسمبر الجاري.

وأشاد كيتنغ بالدور الأساسي الذي لعبته قوات أمن بعثة الاتحاد الصومالي والأفريقي في الصومال في حماية المواقع الانتخابية في جميع أنحاء البلاد، مقرا بأن الأمن في مقديشو التي يقطنها ملايين المواطنين، ما زال يشكل التحدي الأكبر.

وأعرب الممثل الخاص عن تعازيه لأسر وأصدقاء الضحايا متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.