المجتمع الإنساني يناشد الحصول على 1.8 مليار دولار لسد الاحتياجات الإنسانية في اليمن في عام 2016

فتيات يمنيات يقمن بجلب المياه في مدينة تعز، اليمن. الصورة لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في مدينة تعز اليمنية
فتيات يمنيات يقمن بجلب المياه في مدينة تعز، اليمن. الصورة لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في مدينة تعز اليمنية

المجتمع الإنساني يناشد الحصول على 1.8 مليار دولار لسد الاحتياجات الإنسانية في اليمن في عام 2016

أطلق المجتمع الإنساني اليوم الخميس نداء للحصول على 1.8 مليار دولار لتقديم المساعدة الحاسمة والمنقذة للحياة إلى 13.6 مليون شخص تضرروا من التصعيد في الصراع الدائر باليمن.

وأوضح ستيفان دو جاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة، أن خطة الاستجابة الإنسانية لليمن لعام 2016 هي استجابة منسقة بين أكثر من 100 وكالة لسد الاحتياجات الناتجة عن الكارثة الإنسانية المستمرة.

وأضاف للصحفيين في المؤتمر الصحفي اليومي:

"في المجموع، هناك 21.2 مليون شخص – أي أربعة من أصل خمسة يمنيين - في حاجة إلى المساعدات الإنسانية. وقد دفع صراع لا هوادة فيه بالإضافة إلى تزايد الهجمات على البنية التحتية المدنية والاقتصادية، بالخدمات الأساسية الاجتماعية إلى شفير الانهيار، كما تدهور الاقتصاد وفقدت الملايين من الأسر مصادر رزقها."

يذكر أنه في يناير/كانون الثاني، قدم المجتمع الإنساني حصصا غذائية شهرية منتظمة لنحو 2.6 مليون شخص. كما وزع المياه مباشرة إلى أكثر من 234 ألف شخص، ووفر الوقود إلى محطات ضخ المياه لأكثر من 3 ملايين شخص. كما استفاد أكثر من 100 ألف شخص من المرافق الصحية.