محكمة العدل الدولية تأمر كمبوديا وتايلند بسحب قواتهما من موقع متنازع عليه

18 تموز/يوليه 2011
معبد بيرا فيهار

أمرت محكمة العدل الدولية كمبوديا وتايلند بسحب قواتهما العسكرية من المعبد البوذي الواقع على حدود البلدين، والمنطقة المحيطة به، والاتفاق على عدم الدخول في مزيد من القتال في المنطقة.

وقد أصدرت المحكمة عددا من التدابير المؤقتة في النزاع بين البلدين حول معبد بيرا فيهار، وهو معبد هندوسي يرجع تاريخه إلى القرن الحادي عشر، ويقع على الجانب الكمبودي من الحدود والمدرج على قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

وقد اشتبكت تايلند وكمبوديا حول هذه المنطقة في السنوات الأخيرة وفي بداية العام الحالي مؤخرا مما أدى إلى فرار الآلاف.

وأكدت المحكمة المكونة من 16 عضوا بالإجماع أن المسألة عاجلة وأن احتمال الضرر وتجدد الاشتباكات خطير لذلك لا بد من إجراءات تحفظية مؤقتة. وكانت تايلند قد طلبت بسحب القضية من المحكمة إلا أن المحكمة رفضت ذلك.

وبتصويت جاءت نتيجته 11 ضد 5 حكم القضاة بأن على الجانبين سحب قواتهما العسكرية من المنطقة المحيطة بالمعبد وتجنب أي وجود عسكري داخل المنطقة أو إجراء أي أنشطة عسكرية.

وفي تصويت بالإجماع أكدت محكمة العدل الدولية أن تايلند يجب ألا تمنع كمبوديا من الوصول إلى المعبد، أو من الحصول على إمدادات لموظفيها من غير العسكريين. كما يجب أن يواصل البلدان التعاون مع رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) فيما يتعلق بالنزاع والسماح لمراقبي آسيان بدخول المنطقة منزوعة السلاح بالإضافة إلى تجنب أي أعمال يمكن أن تؤجج أو تمدد الصراع وتصعب من حله.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.