مبعوث الأمم المتحدة في كوت ديفوار يفيد ببدء الحملات الانتخابية في مناخ يسوده الهدوء

مبعوث الأمم المتحدة في كوت ديفوار يفيد ببدء الحملات الانتخابية في مناخ يسوده الهدوء

media:entermedia_image:78352bc6-408a-4e9b-9365-340c15302d40
أفاد الممثل الخاص للأمين العام في كوت ديفوار، ي. ج. شوي، ببدء الحملات الانتخابية في جو يسوده الهدوء على الرغم من العواطف المشحونة والمتعلقة بهذه الانتخابات المؤجلة منذ زمن طويل والتي تهدف إلى إنهاء انقسام البلاد بسبب الحرب الأهلية عام 2002.

وقال شوي بعد لقاء مع رئيس مفوضية الانتخابات المستقلة "نحن سعيدون لإكمال المهام الأساسية وهي توزيع بطاقات الانتخاب والهوية".

وكان من المفترض أن تجرى الانتخابات عام 2005 وبعد الكثير من التأخير تقرر إجراؤها في الحادي والثلاثين من الشهر الجاري وستجرى جولة ثانية في 28 من تشرين أول/نوفمبر ما لم يكن هناك فائز محدد.

وقامت بعثة الأمم المتحدة بنقل مئات من الجنود الإضافيين لتعزيز القوات الموجودة في البلاد والبالغ قوامها 8500 فرد.

وكان شوي قد دعا كل الأطراف إلى تجنب العنف والإخلال بسير الانتخابات، مشيرا إلى أن مصلحة وتطلعات السكان برؤية حل سلمي للوضع في البلاد ستكون بمثابة الموجه لكل الأطراف المعنية.