مجلس الأمن يتبنى بيانا رئاسيا حول دور المرأة في حفظ السلم والأمن الدوليين

مجلس الأمن يتبنى بيانا رئاسيا حول دور المرأة في حفظ السلم والأمن الدوليين

تبنى مجلس الأمن الدولي بيانا رئاسيا حول دور المرأة في حفظ السلم والأمن الدوليين أكد فيه على الدور الهام للمرأة في منع الصراعات وتسويتها وفي بناء السلام وعلى أهمية مساهمتها المتكافئة ومشاركتها الكاملة في جميع الجهود الرامية إلى حفظ السلام والأمن وتعزيزهما.

وشدد البيان الذي تلاه السفير دوميساني كومالو، الممثل الدائم لجنوب أفريقيا لدى الأمم المتحدة والرئيس الحالي للمجلس، على الحاجة للنهوض بدور المرأة في عملية صنع القرار المتعلقة بمنع الصراعات وتسويتها.

وقال كومالو "إن مجلس الأمن يساوره القلق إزاء انتشار جميع أشكال العنف ضد النساء والفتيات في الصراعات المسلحة ويعيد تأكيد إدانته الشديدة لمثل هذه الممارسات ويدعو جميع الأطراف لاتخاذ تدابير محددة لحماية النساء والفتيات من العنف القائم على نوع الجنس ووضع حد لظاهرة إفلات مرتكبي أعمال العنف القائم على نوع الجنس من العقاب".

كما حث المجلس الدول الأعضاء على ضمان تمثيل زيادة تمثيل المرأة على جميع مستويات صنع القرار في المؤسسات والآليات الوطنية والإقليمية والدولية لمنع الصراعات وإدارتها وتسويتها.

وطلب المجلس من الأمين العام مواصلة تعيين المزيد من النساء كممثلات ومبعوثات خاصات للقيام بالمساعي الحميدة باسمه وطلب من الدول الأعضاء تقديم مرشحات لإدراجهن في قائمة مركزية يتم تحديثها بصفة منتظمة.