الممثل الخاص للأمين العام في العراق يهنئ الشعب العراقي بعيد الأضحى المبارك وعيد رأس السنة الميلادية

28 كانون الأول/ديسمبر 2006

بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، قدم الممثل الخاص للأمين العام في العراق، أشرف قاضي، إلى الشعب العراقي وحكومته وقياداته أسمى آيات التهاني والتبريكات، متمنيا أن ينعموا بعيد سعيد وآمن. كما هنأ قاضي العراقيين كافة بعيد رأس السنة الميلادية.

وأشار قاضي إلى أن العام الماضي كان عاما صعبا على العراقيين، إذ تخلله تصاعد حاد في أعمال العنف الطائفي والإجرامي، فضلا عن التمرد ومكافحته، مما تسبب بمقتل وجرح عشرات الآلاف من المدنيين العراقيين وهدد الأمن وأثر سلبيا على قدرتهم في أن يحيوا حياة طبيعية.

وحذر الممثل الخاص من أن مستوى التشرد سواء أكان داخليا أو خارجيا يهدد النسيج الاجتماعي للمجتمع العراقي، وقد ينجم عنه عواقب وخيمة في المستقبل، كما دعا العراقيين كافة لأن يتحدوا في هذه المناسبات البهيجة، ويضعوا خلافاتهم جانبا، ويعملوا معا لتخفيض مستوى العنف وحفظ قدسية حياتهم وبلدهم.

وقال قاضي: "إن عيد الأضحى المبارك هو على الدوام مناسبة للناس لكي يتواصلوا ويرسخوا الروابط المشتركة فيما بينهم"، مضيفا أنه بالنسبة للشعب العراقي، فإن عيد الأضحى هذا تحديدا يحمل معنى خاصا لهم في مسيرتهم نحو التئام الجراح والوحدة.

واغتنم قاضي هذه المناسبة ليؤكد مجددا التزام الأمم المتحدة المستمر من أجل عراق آمن مزدهر.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.