الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون، الممثل الخاص للأمين العام لتسونامي، يقدم إلى المجلس الاقتصادي والاجتماعي تقريرا عن جهود مواجهة آثار الطوفان المدمر

الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون، الممثل الخاص للأمين العام لتسونامي، يقدم إلى المجلس الاقتصادي والاجتماعي تقريرا عن جهود مواجهة آثار الطوفان المدمر

عقد المجلس الاقتصادي والاجتماعي اليوم جلسة خاصة استمع خلالها إلى تقرير من الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون، الممثل الخاص للأمين العام لتسونامي، عن آخر جهود إعمار المناطق التي تضررت من طوفان المد البحري العملاق.

وصف كلينتون في تقريره المرحلة الحالية من مراحل إعادة الإعمار بأنها بالغة التعقيد، مما يشعر البعض بالاحباط ونفاذ الصبر.

وأضاف الممثل الخاص أن جهود مواجهة آثار الكارثة في كل منطقة من المناطق المتضررة تحتاج إلى خطة خاصة تتناسب مع ظروف المنطقة، وحجم ما تعرضت له من خسائر.

هذا وقد أشاد أعضاء المجلس، في تعليقاتهم، بجهود كلينتون، وأكدوا أن اضطلاعه بهذا المنصب قد منح جهود إعادة الإعمار دفعة قوية.