برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز ينتقد شرطة جنوب أفريقيا لإطلاقها النار على متظاهرين

برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز ينتقد شرطة جنوب أفريقيا لإطلاقها النار على متظاهرين

قال برنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة الإيدز إن إطلاق شرطة جنوب أفريقيا النار على مظاهرة سلمية لأشخاص يعانون من مرض الإيدز يعتبر عملا غير مقبول محذرا من أن العنف يهدد جهود الاستجابة للمرض.

وكانت الشرطة قد أطلقت النار على المتظاهرين الذين كانوا يطالبون بتوفير العلاج بالقرب من مستشفى في مدينة كوينزتاون حيث جرح أكثر من 40 شخصا أحدهم إصابته خطيرة.

وأكد البرنامج في بيان صادر عنه في جنيف "أنه يدعم حرية التجمع وحرية التعبير للأشخاص الذين يعانون من مرض الإيدز، حيث إنه من الضروري أن يحصل هؤلاء الأشخاص على المعلومات التي تهمهم والتحدث عنها بصراحة وأن يعلموا ما هي الخيارات المتاحة أمامهم بالنسبة للعلاج والحصول على الرعاية الصحية اللازمة".

وطالب البرنامج جميع قادة العالم ألا يحرموا الأشخاص الذين يعانون من المرض من التمتع بهذه الحقوق.