الأمين العام: التعاون والثقة ضروريان لبناء مستقبل أفضل وأكثر سلاما

24 آيار/مايو 2022

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إن بناء مستقبل أفضل وأكثر سلاما يتطلب التعاون والثقة اللذين يفتقر إليهما عالم اليوم بشدة.

جاء ذلك خلال إلقائه خطابا في حفل التخرج في جامعة سيتون هول في نيويورك، اليوم الثلاثاء، حيث مُنح الأمين العام درجة الدكتوراة الفخرية، والتي قال إنه قبلها "نيابة عن النساء والرجال في الأمم المتحدة، الذين يعملون بلا كلل من أجل السلام والتنمية المستدامة وحقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم".

وقال السيد غوتيريش إننا نواجه صراعات وانقسامات على نطاق لم نشهده منذ عقود - من اليمن إلى سوريا، ومن إثيوبيا إلى الساحل وما وراءه، مشيرا إلى أن الحرب في أوكرانيا – والتي تعد انتهاكا لسلامة أراضي ذلك البلد وميثاق الأمم المتحدة - تسبب معاناة بشرية هائلة ودمارا وموتا.

"كما أنها تؤدي إلى تفاقم أزمة الغذاء والطاقة والتمويل في جميع أنحاء العالم".

أزمات متعددة الأوجه

وفي الوقت نفسه، قال الأمين العام إن أزمة المناخ تسبب الفوضى وتهدد بمحو مجتمعات بأكملها وحتى بلدان بأكملها - مع فشل الحكومات في اتخاذ الإجراءات اللازمة لتغيير هذا الوضع. وأضاف:

"يزداد الفقر والإقصاء واللالمساواة. تتسع الفجوة بين من يملكون ومن لا يملكون في كل بلد. يطارد الجوع والمجاعة الملايين. تتعرض حقوق الإنسان للاعتداء. لا تزال النساء مستبعدات إلى حد كبير عن قاعات السلطة ومجالس إدارة الأعمال التجارية. يتم التقليل من قيمة المعرفة والعلم والخبرة بسبب نظريات المؤامرة والأكاذيب الصريحة. يتزايد عدم ثقة الناس في مؤسساتهم وحكوماتهم - وحتى في بعضهم البعض. يؤدي سوء استخدام وسائل التواصل الاجتماعي إلى تقويض النسيج الاجتماعي".

الفكر المتطرف يتجلى مرة أخرى

وحذر الأمين العام من مخاطر تضخيم الفكر المتطرف والكراهية عبر المجتمعات، مشيرا إلى أن ذلك تجلى، مرة أخرى، من خلال المذبحة العنصرية الشنيعة التي شهدتها مدينة بوفالو بولاية نيويورك قبل عشرة أيام.

ولفت المسؤول الأممي الأرفع إلى أن التضامن العالمي مفقود في العمل - من التوزيع غير المتكافئ، بشكل فاضح، للقاحات كوفيد-19، إلى غياب الدعم لمساعدة البلدان النامية على التعافي.

وحذر الأمين العام من سرعة انتشار خطوط الصدع الجيوسياسية.

"من الشرق الأوسط إلى خطر اندلاع حرب باردة جديدة ذات طابع نووي خطير... إلى الإرهاب والاقتتال الطائفي داخل البلدان المتجذرين في المظالم القديمة ... إلى انفجار القومية المتطرفة التي تتجاهل الحقيقة المركزية القائلة إن الحلول الدولية دائما ما تصب في المصلحة الوطنية".

"استخدموا مواهبكم للسير بنا نحو مستقبل متجدد"

وقال الأمين العام إنه وعلى الرغم من الأدلة الكثيفة على كارثة مناخية تلوح في الأفق، "ما زلنا نرى تمويلا ضخما للفحم والوقود الأحفوري اللذين يقتلان كوكبنا".

وأوضح أن الاستثمار في الوقود الأحفوري يعد طريقا مسدودا - اقتصاديا وبيئيا. "لا يمكن لأي قدر من الادعاءات الزائفة بحماية البيئة أن تغير ذلك".

وقال السيد غوتيريش إن المساءلة ستطال أولئك الذين يعملون على تصفية مستقبلنا، لافتا الانتباه إلى إعلانه، الأسبوع الماضي، عن خمسة إجراءات لتسريع التحول إلى الطاقة المتجددة.

ووجه رسالة إلى الطلاب الخريجين قائلا:

"رسالتي إليكم بسيطة: لا تعملوا مع مدمري المناخ. استخدموا مواهبكم للسير بنا نحو مستقبل متجدد".

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.