كوفيد-19: منظمة الصحة العالمية توصي بإعطاء جرعة معززة للأشخاص الذين يعانون ضعفا في المناعة

11 تشرين الأول/أكتوبر 2021

قالت مجموعة استشارية تابعة لمنظمة الصحة العالمية، يوم الاثنين، إن الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة يتعين عليهم أخذ جرعة إضافية من لقاحات كوفيد-19 المعتمدة.
 

وتأتي التوصية في أعقاب اجتماع استمر أربعة أيام لفريق الخبراء الاستشاري الاستراتيجي لمنظمة الصحة العالمية المعني بالتحصين. وسيتم إصدار التقرير النهائي في كانون الأول/ديسمبر.

خطر الإصابة بمرض شديد

قالت المجموعة الاستشارية إنه يجب تقديم جرعة إضافية للأشخاص الذين يعانون من نقص معتدل أو شديد في المناعة، من جميع اللقاحات المعتمدة من منظمة الصحة العالمية "لأن هؤلاء الأفراد أقل احتمالا للاستجابة بشكل كاف للتطعيم بعد سلسلة اللقاحات الأولية القياسية، وهم معرضون بشدة لخطر الإصابة بمرض كـوفيد-19 الشديد".

وأضاف الخبراء أن الأشخاص الذين يبلغون من العمر 60 عاما أو أكبر والذين تلقوا لقاحات Sinovac و Sinopharm يجب أن يحصلوا على جرعة ثالثة أيضا، ويمكن أيضا استخدام لقاحات أخرى اعتمادا على الإمداد والوصول.

وقال الخبراء: "عند تنفيذ هذه التوصية، يجب أن تهدف البلدان في البداية إلى تعظيم التغطية بإعطاء جرعتين لهذه المجموعة السكانية، وبعد ذلك إعطاء الجرعة الثالثة، بدءا من الفئات العمرية الأكبر سنا".

قامت المجموعة الاستشارية أيضا بمراجعة لقاح طورته شركة Bharat Biotech الهندية، وستصدر توصية بشأنه بعد أن تعطي منظمة الصحة العالمية الضوء الأخضر لاستخدامه في حالات الطوارئ.

استراتيجية عالمية للتطعيم

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت، الأسبوع الماضي، عن خطة بقيمة 8 مليارات دولارات، هدفها القضاء على جائحة كوفيد-19، من خلال جعل اللقاحات في متناول الجميع، في كل مكان في العالم.

وتهدف استراتيجية التطعيم ضد كـوفيد-19 العالمية إلى تطعيم 40 في المائة من الناس في جميع البلدان، بحلول نهاية العام الحالي، وتطعيم 70 في المائة من سكان كل بلد في العالم، بحلول منتصف عام 2022.

وتدعو الاستراتيجية إلى اتباع نهج ذي ثلاث خطوات:

أولا: تطعيم كبار السن، والعاملين الصحيين، والفئات المعرضة للخطر، من جميع الأعمار، في كل بلد. يلي ذلك، تطعيم جميع البالغين في كل البلد. وأخيرا تطعيم المراهقين.

لقاح الملاريا التاريخي

وقد قامت مجموعة الخبراء الاستشارية الاستراتيجية لمنظمة الصحة العالمية المعني مع مجموعة استشارية أخرى من المنظمة الصحة معنية بالملاريا بمراجعة الأدلة الخاصة بأول لقاح ضد الملاريا في العالم، والذي يستهدف الأطفال.

وأوصى الخبراء باستخدام لقاح الملاريا المعروف باسم RTS,S، في المناطق ذات معدلات انتقال معتدلة إلى مرتفعة للمرض. يأتي ذلك في أعقاب برنامج تجريبي جار في غانا وكينيا وملاوي حيث تم تطعيم أكثر من 800 ألف طفل منذ عام 2019.

تنتقل الملاريا عن طريق البعوض الحامل للفيروس ويمكن أن تكون قاتلة. الأطفال دون سن الخامسة هم من بين الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.

في عام 2019، بلغ عدد حالات الإصابة بالملاريا نحو 229 مليون حالة في جميع أنحاء العالم، ونحو 409 ألف حالة وفاة، وفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية.

ويبلغ عدد الوفيات في أوساط الأطفال دون سن الخامسة 274 ألفا، أو حوالي 67 في المائة.

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.