منظمة الصحة العالمية ترحب بتوفير التمويل لتوسيع نشر لقاح الملاريا في أفريقيا

طفل في عامه الأول يعاني من الملاريا يحصل على فحوصات طبية في إحدى العيادات الطبية بشمال أوغندا.
© UNICEF/Francis Emorut
طفل في عامه الأول يعاني من الملاريا يحصل على فحوصات طبية في إحدى العيادات الطبية بشمال أوغندا.

منظمة الصحة العالمية ترحب بتوفير التمويل لتوسيع نشر لقاح الملاريا في أفريقيا

الصحة

رحبت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، بفتح تحالف اللقاحات المعروف باسم غافي فرصة تاريخية للبلدان للتقدم بطلب للحصول على تمويل بهدف توفير لقاح الملاريا أو نشره على نطاق أوسع.

سيسهل هذا الدعم الدولي- البالغ قدره 160 مليون دولار تقريبا- زيادة وصول اللقاح إلى الأطفال المعرضين لخطر كبير للإصابة بالمرض والوفاة من الملاريا، بدءا من غانا وكينيا وملاوي، وهي البلدان الأفريقية الثلاثة التي بدأت استخدام اللقاح بشكل تجريبي في 2019، ثم التوسع إلى البلدان الموبوءة الأخرى المستحقة.

وتظل الملاريا السبب الرئيسي لأمراض الأطفال ووفياتهم في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. في عام 2020، مات ما يقرب من نصف مليون طفل أفريقي بسبب الملاريا- أي طفل واحد كل دقيقة.

منذ طرح أول لقاح للملاريا في العالم في عام 2019، وجد قبولا جيدا في المجتمعات الأفريقية بعد فترة زمنية وجيزة، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

وأشارت إلى أن الطلب على اللقاح مرتفع حتى في سياق كـوفيد-19. حتى الآن، استفاد حوالي 1.3 مليون طفل من اللقاح في البلدان الأفريقية الثلاثة.

اختبار إصابة طفل بالملاريا في مركز صحي مجتمعي في تشاد
© UNICEF/Frank Dejongh
اختبار إصابة طفل بالملاريا في مركز صحي مجتمعي في تشاد

الوصول إلى ملايين الأطفال

وقالت الدكتورة ماتشيديسو مويتي، المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لأفريقيا "إن فرصة التمويل الجديدة من تحالف غافي تقربنا خطوة أخرى من الوصول إلى ملايين الأطفال الآخرين في جميع أنحاء أفريقيا من خلال لقاح الملاريا المنقذ للحياة. طوال فترة الجائحة، عندما واجهت الخدمات الصحية الروتينية تحديات عديدة، كان الآباء ومقدمو الرعاية يجلبون أطفالهم إلى العيادات والمراكز الصحية للحصول على لقاح الملاريا. إنهم يعلمون جيدا أن الملاريا تُزهق أرواحا كل يوم وهم حريصون على حماية أطفالهم من هذا المرض الفتاك".

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أوصت في تشرين الأول/ أكتوبر 2021 بالاستخدام الواسع للقاح الملاريا بين الأطفال في المناطق التي تعاني من معدل انتشار متوسط ​​إلى مرتفع للملاريا المنجلية.

وعقب ذلك، أعرب عدد من البلدان الموبوءة بالملاريا عن اهتمامها بتبني اللقاح ومن المتوقع أن تتقدم بطلب للحصول على دعم تحالف غافي من أجل استخدام اللقاح.

يعمل لقاح بشكل خاص ضد المتصورة المنجلية، وهي أكثر طفيليات الملاريا فتكا والأكثر انتشارا في القارة الأفريقية.

وذكرت منظمة الصحة العالمية أنه حيثما تم إدخال اللقاح، حدث انخفاض كبير في الأطفال الذين يدخلون المستشفى بسبب الملاريا الحادة وانخفاض وفيات الأطفال في الفئة العمرية المؤهلة للحصول على اللقاح.

طفل يتلقى  دواء السل في جنوب السودان في إطار برنامج يدعمه الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي. المصدر: برنامج الأمم المتحدة الإنمائي جنوب السودان / بريان سوكول
UNDP South Sudan/Brian Sokol
طفل يتلقى دواء السل في جنوب السودان في إطار برنامج يدعمه الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي. المصدر: برنامج الأمم المتحدة الإنمائي جنوب السودان / بريان سوكول

موعد التقديم للتمويل

وأشار تحالف غافي إلى أن الموعد النهائي الأول لتقديم الطلبات في أيلول/سبتمبر 2022 محجوز للبلدان التي تستخدم حاليا اللقاح والتي تعتبر استمرارية برنامج اللقاح فيها أولوية.

سيتم فتح نافذة ثانية أمام البلدان الأخرى المؤهلة التي تتوطن فيها الملاريا في كانون الثاني/يناير 2023. يمكن للبلدان أن تبدي اهتمامها خلال نافذة التمويل الأولى لإدراجها في هذه الجولة.

مجرد بداية

وقال ثاباني مافوسا، المدير العام للبرامج القطرية في تحالف غافي:

"لقد كان للملاريا تأثير مدمر على المجتمعات لفترة طويلة جدا في أفريقيا. نحن نعلم أنه في البداية لن يلبي العرض الطلب، ولكن مع ذلك، فإننا نتطلع إلى العمل مع البلدان وشركائنا لتقديم وتوسيع نطاق هذه الأداة الجديدة في حربنا ضد الملاريا، والتي يمكن أن تنقذ أرواح آلاف الأطفال في جميع أنحاء القارة. نأمل أن تكون هذه مجرد بداية لعملية إطلاق أوسع ستشهد حماية السكان في جميع أنحاء القارة بشكل متزايد من هذا المرض الفتاك."

لحظة تاريخية.. منظمة الصحة العالمية توصي باستخدام لقاح ضد الملاريا لعلاج الأطفال المعرضين للخطر