اليونيفيل تنشر قوة متعددة الجنسيات في بيروت لمساعدة القوات المسلحة اللبنانية بعد انفجارات المرفأ

28 أيلول/سبتمبر 2020

ذكرت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (اليونيفيل) أنها، وبالتنسيق مع القوات المسلحة اللبنانية، نشرت وحدة تضم قوة متعددة الجنسيات في بيروت لمساعدة السلطات اللبنانية في جهود التعامل مع تداعيات الانفجارات المأساوية التي وقعت في مرفأ العاصمة 4 آب/أغسطس.

 

وفي بيان صحفي، ذكرت اليونيفيل أن الانتشار الذي جرى في وقت مبكر من صباح الأحد يأتي في أعقاب تفويض من مجلس الأمن الدولي للبعثة باتخاذ "إجراءات مؤقتة وخاصة" لتقديم الدعم للبنان وشعبه في أعقاب الانفجارات. 

وانتشر جنود حفظ السلام التابعون لليونيفيل في العاصمة اللبنانية ومعهم آليات ثقيلة ومعدات أخرى. 

 

تتمثل مجالات الدعم الرئيسية في إزالة الأنقاض وأعمال البناء من أجل تسهيل الاستئناف السريع للعمليات في مرفأ بيروت.

ومنذ وقوع الانفجارات، أعرب رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء ستيفانو ديل كول عن استعداد البعثة لتقديم أي مساعدة ممكنة.

مزيد من التفاصيل على موقع اليونيفيل.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.