ترميم وتسليم 123 وحدة سكنية إلى العائدين في الرمادي

27 كانون الأول/ديسمبر 2016

قام برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في العراق بتسليم 123 وحدة من المنازل السكنية بعد ترميمها وتجديدها إلى العائدين في مدينة الرمادي بمحافظة الأنبار.

تم تنفيذ الترميمات بمساهمة سخية من حكومة اليابان في إطار مشروع بعنوان "تعزيز الإصلاح الحضري في المناطق المحررة حديثا في العراق."

وكان حي التأميم ،الواقع في مركز مدينة الرمادي، واحدا من المناطق المتضررة إلى حد كبير من قبل تنظيم داعش، إضافة إلى الدمار الذي لحق به بعد العمليات العسكرية.

وفي هذا السياق أكد مدير برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في العراق، أن البرنامج سيواصل خططه لإعادة تأهيل أكثر من مئة منزل في المرحلة القادمة، بالإضافة إلى مئتي منزل آخر في أوائل عام 2017.

وأضاف أن "مُداخلة برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية ترتكز على العمل المجتمعي حيث لعبت اللجان المجتمعية المحلية دورا أساسيا في تنسيق وتسهيل أعمال التقييم الفني".

ويعد المشروع واحدا من أربعة مشاريع أطلقها برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في العراق لتسهيل العودة إلى مدينة الرمادي، حيث تمثل أعمال إعادة التأهيل عاملا إيجابيا في جذب العائدين الذين تم تهجيرهم من قبل.

ومن جانبه كرر صهيب الراوي محافظ الأنبار تقديره للبرنامج لقيامه بتنفيذ المشروع، وكذلك لجميع المنظمات الدولية التي تدعم الاستقرار والإصلاح في المناطق التي اُستعيدت من داعش.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.