منظمة الصحة العالمية تستضيف مؤتمرا دوليا بهدف القضاء العالمي على داء الكلب البشري

يعيش نحو 80 في المائة من  المعرضين لداء الكلب في المناطق الريفية الفقيرة في أفريقيا وآسيا. المصدر: اليونيسف / شهزاد نوراني
يعيش نحو 80 في المائة من المعرضين لداء الكلب في المناطق الريفية الفقيرة في أفريقيا وآسيا. المصدر: اليونيسف / شهزاد نوراني

منظمة الصحة العالمية تستضيف مؤتمرا دوليا بهدف القضاء العالمي على داء الكلب البشري

يودي داء الكلب بحياة عشرات الآلاف من الناس كل عام. ومع ذلك، فإننا لا نملك الوسائل والمعرفة الاستراتيجية لمنع داء الكلب البشري المنقول بواسطة الكلب، حسبما جاء في بيان لمنظمة الصحة العالمية.

هذه هي الرسالة الرئيسية لمؤتمر دولي تستضيفه منظمة الصحة العالمية والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية، ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، بدعم من التحالف العالمي من أجل مكافحة داء الكلب، في مقر منظمة الصحة العالمية في جنيف، سويسرا، اليوم وغدا. وتبرز أهمية المؤتمر وهو الأول من نوعه كونه حاسما في تأمين الدعم اللازم لتحقيق هدف القضاء العالمي على داء الكلب بحلول عام 2030. وداء الكلب هو مرض فيروسي يمكن الوقاية منه باللقاحات يحدث في أكثر من 150 بلداً وإقليماً. وتسبب العدوى عشرات الآلاف من الوفيات سنوياً معظمهم من آسيا وأفريقيا. ويمثّل الأطفال دون سن الخامسة عشرة 40 في المائة من الذين يتعرّضون لعضّات الكلاب المشتبه في إصابتها بداء الكلب.وينبغي استكمال هذه الإجراءات بتوفير الوصول لإدارة سليمة للجروح والعض ومرحلة ما بعد التعرض عند الاقتضاء.وداء الكلب من الأمراض التي يمكن توقيها باللقاحات. وتتمثّل أكثر الاستراتيجيات مردودية في مجال وقاية البشر من داء الكلب في التخلّص من المرض بين الكلاب عن طريق تطعيمها، ورفع مستوى الوعي حول الوقاية من عضة الكلب. ويقول الدكتور كيفن لو رو، مدير برنامج داء الكلب، كوازولو ناتال، جنوب أفريقيا "لقد أثبتنا أن التطعيم الشامل للكلاب يقضي على داء الكلب. لقد أثبتنا النجاح الذي حفز الاهتمام في البلدان المجاورة. تسمح حزم التحفيز التي تتكون من اللقاحات والمعدات، إلى جانب التدريب، للدول ببدء البرنامج. والنتيجة هي انخفاض ملحوظ في الوفيات البشرية. هناك حاجة للاستثمار في هذه الحزم لطرح برامج القضاء على المرض في المجتمعات المحلية والبلدان المتضررة ". واستنادا إلى نتائج برامج منظمة الصحة العالمية الناجحة في إثبات صحة مفهوم مكافحة داء الكلب التي نفذت باستخدام نهج واحد للصحة، سوف يحشد المؤتمر البلدان وشبكات الدعم الأوسع للاستثمار في القضاء العالمي على داء الكلب. ويتوقع أن يحضر الجلسات 300 مشارك، بما في ذلك أعضاء من وزارات الصحة الوطنية والخدمات البيطرية، وخبراء من قطاعات الصحة البيطرية والبشرية، والمنظمات الدولية، وصناع السياسات، والمنظمات غير الحكومية والجهات المانحة ومنسقي على المستوى الوطني لداء الكلب والقطاع الخاص.