بان كي مون يدين التفجير الذي وقع في مدينة يولا شمال نيجيريا

فتيات نازحات في منزل مستأجر في يولا. يتقاسم النازحون في شمال شرق نيجيريا في كثير من الأحيان غرف مكتظة   المصدر: فراحيسكا ميجالودي  / إيرين
فتيات نازحات في منزل مستأجر في يولا. يتقاسم النازحون في شمال شرق نيجيريا في كثير من الأحيان غرف مكتظة المصدر: فراحيسكا ميجالودي / إيرين

بان كي مون يدين التفجير الذي وقع في مدينة يولا شمال نيجيريا

أدان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون التفجير الذي وقع في مدينة يولا شمال نيجيريا في السابع عشر من تشرين الثاني/نوفمبر، والذي أسفر عن مقتل واصابة العشرات.

ونيابة عن السيد بان قدم المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك التعازي لأسر الضحايا ولحكومة وشعب نيجيريا، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

وقال دوجاريك في المؤتمر الصحفي اليومي، "جدد الأمين العام التأكيد على عدم وجود هدف سياسي أو إيديولوجي يبرر على الإطلاق الخسائر في الأرواح والإرهاب الذي يتعرض له المدنيون. "

وجدد الأمين العام دعم الأمم المتحدة للحكومة النيجيرية في حربها ضد الإرهاب، والتي، حتى تكون فعالة، ينبغي أن تستند إلى القانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان وقانون اللاجئين.