منظمة الصحة العالمية تكثف جهودها مع السلطات اليمنية لمواجهة آثار إعصار شابالا

media:entermedia_image:826bfb81-ec81-4f98-946f-d69c0463312b

منظمة الصحة العالمية تكثف جهودها مع السلطات اليمنية لمواجهة آثار إعصار شابالا

تكثف منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العامة والسكان في اليمن جهودهما للاستجابة لآثار إعصار (شابالا) الذي ضرب البلاد صباح اليوم الثلاثاء.وقالت فضيلة الشايب المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية إن آثار الإعصار ستكون، على الأرجح، أكثر حدة في محافظتي شبوة وحضرموت.

وأضافت في مؤتمر صحفي في جنيف أن عدد السكان في المحافظتين يقدر بنحو مليون وثمانمئة ألف شخص.

"يشمل هذا العدد أكثر من مئة ألف مشرد داخلي وسبعة وعشرين ألف مهاجر ولاجئ. وتحضيرا للأثر الصحي للإعصار، وزعت منظمة الصحة العالمية مواد لمعالجة الإصابات تكفي ألف شخص في مقاطعة مكلا بمحافظة حضرموت، كما توفر المنظمة أيضا اثني عشر ألف لتر من الديزل لثمانية مستشفيات لضمان استمرار عملها بالإضافة إلى ألفين وخمسمئة لتر من الوقود لست عشرة سيارة إسعاف."

وأضافت الشايب أن منظمة الصحة العالمية تقوم بإنشاء مركز عمليات استراتيجي صحي بمكتبها في صنعاء.

كما يوفر فريق الاستجابة السريع من منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة اليمنية المعلومات الطبية اللازمة، ويقوم بأعمال تقييم ومراقبة مستمرة للوضع.