منظمة الصحة العالمية تعزز التركيز على المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية للقضاء على الأمراض المدارية المهملة

الحصول على مياه آمنة ونظيفة في قرية في بنين. المصدر: البنك الدولي / أرني هول
الحصول على مياه آمنة ونظيفة في قرية في بنين. المصدر: البنك الدولي / أرني هول

منظمة الصحة العالمية تعزز التركيز على المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية للقضاء على الأمراض المدارية المهملة

أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم عن خطة عالمية لتحسين دمج المياه والصرف الصحي وخدمات النظافة الصحية مع أربعة تدخلات أخرى في مجال الصحة العامة لتسريع وتيرة التقدم في القضاء على الأمراض الاستوائية المهملة بحلول عام 2020.

وقالت الدكتورة ماريا نيرا، مديرة إدارة الصحة العمومية والبيئة والمحددات الاجتماعية بمنظمة الصحة العالمية، "يعاني الملايين من الأمراض المدارية المهملة ذات الصلة بالمياه والصرف الصحي مثل الديدان الطفيلية المنقولة عن طريق التربة، ومرض الدودة الغينية، والتراخوما والبلهارسيا، والتي تؤثر بشكل رئيسي على ملايين الأطفال."

"الحلول موجودة، مثل الحصول على المياه الصالحة للشرب، وإدارة الفضلات البشرية، وتحسين الصحة العامة، وتعزيز الإدارة البيئية المستهدفة. هذه التحسينات لا تؤدي إلى تحسين الصحة فحسب، بل تحد أيضا من الفقر. "

ومن المتوقع أن تعزز التدخلات المستهدفة للمياه والصرف الصحي الجهود الجارية في معالجة 16 من أصل 17 من الأمراض المهملة، التي تؤثر على أكثر من مليار من أفقر وأضعف السكان في العالم.

وأظهر تقرير صدر مؤخرا أن أكثر من 660 مليون شخص لا يستطيعون الوصول إلى مصادر المياه المحسنة في عام 2015. وأظهر تقرير برنامج رصد المياه والصرف الصحي المشترك لليونيسف ومنظمة الصحة العالمية أيضا أنه ليس لدى ما يقرب من 2.5 مليار شخص فرص الوصول إلى مرافق الصرف الصحي المحسنة. كما أن التغوط في العراء وانعدام النظافة من المخاطر التي تسبب انتقال العديد من الأمراض المدارية المهملة. ويلقى أكثر من نصف مليون شخص حتفهم سنويا نتيجة هذه الأمراض.

وقال الدكتور ديرك إنجلز، مدير إدارة مكافحة الأمراض المدارية المهملة "التخطيط المشترك، وتوفير الموارد وتنفيذ تدخلات المياه والصرف الصحي هي مفتاح القضاء على الأمراض المدارية المهملة وتحقيق الكثير من أهداف التنمية البشرية المتعلقة بالصحة العامة. الفوائد هائلة - من التخفيف من المعاناة من خلال تحسين النتائج، إلى أسر ومجتمعات ودول تتمتع بصحة أفضل وأكثر ثراء وأكثر سعادة."

ويوضح الجدول الزمني للتعاون الوارد في الاستراتيجية الجديدة وخطة العمل الالتزامات العالمية لجمع خدمات المياه والصرف الصحي والصحة العامة تمشيا مع قرار جمعية الصحة العالمية 64/24 والذي يدعو إلى صياغة استراتيجية جديدة ومتكاملة لمنظمة الصحة العالمية بما في ذلك التركيز بوجه خاص على تعزيز الصرف الصحي والنظافة.