برنامج الاغذية العالمي وحكومتا السودان وجنوب السودان يواصلون التعاون في نقل المساعدات لجنوب السودان

لاجئون من جنوب السودان في انتظار إجراءات التسجيل في السودان. من صور  المفوضية
لاجئون من جنوب السودان في انتظار إجراءات التسجيل في السودان. من صور المفوضية

برنامج الاغذية العالمي وحكومتا السودان وجنوب السودان يواصلون التعاون في نقل المساعدات لجنوب السودان

مددت حكومة السودان وحكومة جنوب السودان وبرنامج الاغذية العالمي بالأمم المتحدة ولمدة ستة أشهر الاتفاق الذي يسمح بنقل المساعدات الغذائية من السودان إلى جنوب السودان حيث يواجه مئات الآلاف من الأشخاص الفقر الحاد نتيجة النزاع المستمر.

ويشار إلى أن هذا هو التجديد الثاني لمذكرة التفاهم التي وقعت أول مرة في يوليو تموز من العام الماضي.

وتشرف اللجنة الفنية المشتركة لمرور المساعدات الإنسانية من السودان لجنوب السودان – والمكونة من ممثلين لحكومتي السودان وجنوب السودان وبرنامج الأغذية العالمي –على تنفيذ الاتفاق.

وقد قامت اللجنة بزيارتين ميدانيتين إلى كوستي وولاية النيل الأبيض للمتابعة والمراقبة عن كثب لضمان إدارة ناجحة وسلسة للعملية. والتقت مؤخراً في أديس ابابا بأثيوبيا وقررت تمديد الاتفاقية لمدة ستة أشهر أخرى.

وقالت الممثلة والمديرة القطرية لبرنامج الأغذية العالمي بجنوب السودان، جويس لوما "إن برنامج الاغذية العالمي في جنوب السودان قد وضع الغذاء كأولوية قبل أن يتعذر الوصول إلى مناطق في البلاد بسبب الأمطار والفيضانات. إن تمديد فترة مذكرة التفاهم سيساعد كثيراً في ضمان أن معظم الأشخاص الغير آمنين غذائياً سيتلقون مساعدات غذائية جوهرية في الوقت المناسب وبطريقة فعالة".

ومن جانبه أوضح الممثل والمدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي بالسودان، عدنان خان قائلا، "إن المحافظة على ممر المساعدة هذا مفتوحاً بين البلدين والعمل بسلاسة يعتبر أمرا أساسياً لضمان عدم تعرض عشرات الآلاف من الأشخاص للجوع. إن برنامج الأغذية العالمي يقدم مساعدات غذائية لما يزيد عن 100 ألف مواطن من جنوب السودان من الفارين من النزاع القائم في بلادهم ودخلوا ولايات جنوب كردفان وشمال كردفان وغرب كردفان والنيل الابيض في السودان".

ويواجه جنوب السودان الذي يحتفل اليوم بالذكرى الرابعة لاستقلاله، أسوأ مستويات انعدام الأمن الغذائي منذ الاستقلال بسبب النزاع والأسعار الباهظة للغذاء والأوضاع الاقتصادية المتدهورة. وقد قدر تحليل التصنيف المرحلي المتكامل لأوضاع الأمن الغذائي بأن 4.6 مليون شخص في جنوب السودان أو 40 في المائة من سكانه قد يواجهون فقراً حاداً ويحتاجون لمساعدات غذائية عاجلة.