غوتيريش: يتعين على المجتمع الدولي تقديم المزيد للمساعدة في دعم اللاجئين السوريين في لبنان

Photo: UNHCR/I. Prickett
UNHCR/I. Prickett
Photo: UNHCR/I. Prickett

غوتيريش: يتعين على المجتمع الدولي تقديم المزيد للمساعدة في دعم اللاجئين السوريين في لبنان

دعا أنطونيو غوتيريش، المفوض السامي لشئون اللاجئين، المجتمع الدولي إلى تصعيد الجهود لتخفيف معاناة اللاجئين السوريين الذين ما زالوا يعيشون في ظروف قاسية في مستوطنات غير رسمية بجنوب لبنان.

وجاء تصريح السيد غوتيريش، خلال زيارته إلى دبان، القريبة من مدينة الغازية في جنوب البلاد، للاطلاع على وضع 1.2 مليون من السوريين لجأوا إلى لبنان جراء الأزمة في بلادهم.وقال السيد غوتيريش "يعادل عدد اللاجئين في لبنان ما يصل إلى أكثر من 80 مليون لاجئ قادم إلى الولايات المتحدة"، لافتا الانتباه إلى حقيقة أن اللاجئين السوريين يشكلون حاليا نسبة كبيرة من عدد السكان في لبنان. "يمكنكم أن تقدروا الأثر الرهيب على الاقتصاد والمجتمع في لبنان."ويعيش خمس اللاجئين السوريين في لبنان في ملاجئ غير رسمية مثل دبان، حيث أقيم 23 ملجأ مؤقتا من الألواح الخشبية والأغطية البلاستيكية، على الأراضي العامة. وقد انضم إلى المفوض السامي عبد الله المعتوق، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في الكويت. والتقى المعتوق وغوتيريش اللاجئين واستمعا إلى همومهم والتحديات التي يواجهونها، بما في ذلك الأحكام المتعلقة بالإقامة، وعدم توفر فرص التعليم.وتوفر المفوضية وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) التمويل اللازم ل106 ألف طفل فقط في المدارس الحكومية في البلاد من بين 400 ألف طفل سوري في لبنان.وقال السيد غوتيريس ان الزيارة أبرزت الاحتياجات الهائلة ليس فقط للاجئين السوريين، ولكن أيضا للحكومة اللبنانية والمجتمعات التي تستضيفهم، إلى جانب الدول المضيفة الأخرى في المنطقة.ورحب المفوض السامي بتعهدات بلغت 3.8 مليار دولار للتصدي للأزمة سوريا في عام 2015 قدمتها الجهات المانحة الدولية في مؤتمر عقد في الكويت الشهر الماضي، لكنه شدد على أنه ستكون هناك حاجة للمزيد نظرا لحجم الكارثة.وقال "لا يمكن أن نقبل أن يعيش السوريون في هذه الظروف المأساوية للغاية، ولا يمكن أن نقبل أن تواجه دول مثل لبنان والأردن مثل هذا التحدي الكبير لاقتصادها واستقرارها".