اليونسكو: التعليم للجميع، لأنه قوة للكرامة البشرية والتنمية المستدامة

13 آيار/مايو 2014

أثناء مشاركتها في اجتماع (التعليم للجميع) المنعقد في العاصمة العمانية مسقط، عن أهمية التعليم للجميع أدانت المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا اختطاف 270 طالبة في نيجيريا ووصفت عملية الاختطاف ب" هجوم ضد طموحات هؤلاء الفتيات". وحثت الدول الأعضاء على زيادة التعاون بينها بشأن الاحتياجات التعليمية.

وقالت " إن حق الجميع في التعليم لا يزال يتنازع عليه في بعض الأماكن، وأود أن أغتنم هذه الفرصة لإدانة عملية اختطاف أكثر من 270 فتاة في نيجيريا من قبل الجماعات المتطرفة".

وقالت خلال اجتماع التعليم العالمي للجميع في مسقط بسلطنة عمان:" إن الرد على اختطاف الفتيات قبل بضعة أسابيع من قبل مسلحين من جماعة بوكو حرام، هو توفير التعليم الجيد لكل فتاة وفتى".

وأضافت: "يجب علينا أن لا نتعب من دعم التعليم لأنه قوة للكرامة البشرية والتنمية المستدامة".

عمليات الاختطاف في نيجيريا هي الأحدث في سلسلة متزايدة من الهجمات المتعمدة ضد المدارس والمدرسين والطلاب، وخاصة ضد تعليم الفتيات في البلدان في مختلف أنحاء العالم.

أظهر تقرير الرصد العالمي بشأن التعليم للجميع لعام 2011، أن نصف أطفال المدارس خارج العالم يعيشون في البلدان المتضررة من الصراعات.

وأكدت السيدة بوكوفا على أهمية صندوق ملالا يوسفزاي الخاص بحق الفتيات في التعليم، والذي أنشئ في باكستان في إسلام أباد في فبراير الماضي. وسمي هذا الصندوق على اسم التلميذة الباكستانية التي حاولت حركة طالبان قتلها بالرصاص في عام 2013 بسبب ذهابها إلى المدرسة.

ويذكر أن السيدة يوسفزاي هي واحدة من بين الآلاف من الناس الذين شاركوا بقوة في حملة وسائل الإعلام الاجتماعية بعنوان – "أعيدوا بناتنا".

BringBackOurGirls#

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.