المديرة العامة لليونسكو في زيارة رسمية إلى الأردن

media:entermedia_image:a7edbf53-7e20-4837-8f21-fc751aa6c187

المديرة العامة لليونسكو في زيارة رسمية إلى الأردن

أعلنت منظمة التربية والعلم والثقافة، اليونسكو، أن المديرة العامة ايرينا بوكوفا يتقوم بزيارة ليوم واحد إلى الأردن لمتابعة مشاريع اليونسكو في مجالات التربية والتعليم والاتصالات والاعلام الهادفة إلى مساعدة للاجئين السوريين على الأراضي الأردنية، والمواطنين الأردنيين المتأثرين من جراء هذه الأزمة.

وتأتي زيارة المديرة العامة إلى الأردن قادمة من دبي، حيث حضرت المنتدى العالمي للتعليم والمهارات، الذي يهدف إلى حشد تأييد المجتمع المدني والقطاع الخاص لدعم تعليم الفتيات. وضمن جولتها ستزور السيدة بوكوفا مدرسة حكومية للبنات في الرمثا (قرب الحدود السورية) لتشهد على أرض الواقع حجم التحديات التي يواجهها نظام التعليم في الأردن جراء الأزمة السورية. ومن خلال زيارتها للمدرسة، ستلمس المديرة العامة التقدم الذي أحرزه المشروع في مساعدة المدرسين على إدارة الصفوف التي استوعبت أعدادا كبيرة من الطلاب السوريين .وفي وقت لاحق من نفس اليوم، ستجتمع السيدة بوكوفا بصحفيين شباب في إذاعة فرح الناس المجتمعية حيث ستطلق الحلقة الأولى من برنامج يهدف إلى توفير المعلومات حول الخدمات الموفرة للاجئين السوريين والمجتمعات المحلية في مدينتي عمان والزرقاء. كما ستجتمع المديرة العامة مع جلالة الملكة رانيا العبد الله؛ ثم مع معالي وزير التخطيط والتعاون الدولي، الدكتور إبراهيم سيف، والإدارات الإقليمية لمنظمات الأمم المتحدة في عمان، والصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية. وفي نهاية جولتها ستجتمع السيدة بوكوفا بممثلي الإعلام من خلال مؤتمر صحفي في فندق الانتركونتيننتال عمان.وتعمل اليونسكو بشكل وثيق مع الحكومة الأردنية والاتحاد الأوروبي لدعم نظام التعليم الأردني، وضمان مواصلة الأطفال السوريين لتعليمهم المدرسي. كما يجدر بالذكر أن مبادرة جديدة بعنوان "تعليم الشباب من أجل الاستقرار" ستعزز هذا الدعم من خلال التركيز على توفير التعليم الثانوي ذي الجودة العالية، والتعليم العالي، وفرص التعليم غير الرسمي وغير النظامي للشباب السوري والمجتمع المحلي في جميع أنحاء المنطقة . تهدف هذه المبادرة إلى المساهمة في وقف النزاع وتوفير الاستقرار في كل من البلدان المشاركة من خلال تطوير أنشطة ضمن هذا السياق لتعكس الأولويات الوطنية.