مؤشر أسعار الغذاء يشهد أعلى ارتفاع خلال أشهر

media:entermedia_image:22836192-8588-4dc1-a93a-b3f98ff9d4ed

مؤشر أسعار الغذاء يشهد أعلى ارتفاع خلال أشهر

سجل مؤشر أسعار الغذاء لدى منظمة الأمم المتحدة للغذاء والزراعة "الفاو" أكبر ارتفاع شهري له منذ منتصف عام 2012، بفعل آثار تقلب الطقس مقروناً بزيادة الطلب ليبلغ متوسطاً مقداره 208.1 نقطة في شهر فبراير/شباط 2014.

وأعلن عن هذه الأرقام وسط أنباء حول قفزات سعرية للقمح والذرة كاستجابة للتطورات الأخيرة في أوكرانيا، بالرغم من أن الزيادة في مؤشر فبراير/شباط لا يمكن أن تعزى كلياً إلى تلك الأحداث.

وشهد المؤشر العالمي المقدّر على أساس أسعار سلة من السلع الغذائية المتداولة دولياً زيادات في أسعار في المجموعات السلعية كافة، باستثناء اللحوم التي انخفضت على نحو طفيف. وشوهدت أقوى زيادات منذ يناير/ كانون الثاني في أسعار السكر ( 6.2 بالمائة)، و الزيوت ( 4.9 بالمائة)، تليها الحبوب ( 3.6 بالمائة) ومنتجات الألبان ( 2.9 بالمائة).

وأوضحت الخبيرة كونسيبسيون كالبي، أحد كبار الخبراء الاقتصاديين لدى منظمة "فاو"، أن "الزيادة هذا الشهر تعقب فترة طويلة من انخفاض أسعار المواد الغذائية بشكل عام، ولكن من السابق للأوان الجزم بما إذا كانت الزيادة الأخيرة تأتي عكسا لهذا الاتجاه". وأضافت كالبي أن "الطقس هو على الأرجح القوة الرئيسية الدافعة لرفع أسعار بعض السلع الأساسية مثل السكر أو القمح، على أن الطلب القوي يبقى أيضاً عاملاً مهماً لتحريك أسعار الذرة ومنتجات الألبان وأسعار النفط نحو الارتفاع".

وبلغ متوسط مؤشر "فاو" لأسعار الحبوب 195.8 نقطة في فبراير/شباط، بزيادة 6.8 نقطة أو 3.6 بالمائة، مقارنة مع الشهر السابق. ويأتي الارتفاع الحاد كرد فعل أساساً للمخاوف بالنسبة لمحاصيل القمح في الولايات المتحدة، والطلب القوي على الحبوب الخشنة للاستخدام كعلف أو كوقود حيوي على السواء، وارتفاع أسعار الأرز من صنف "Japonica". ومع ذلك، لا تزال أسعار الحبوب عموماً، 18.8 بالمائة دون مستواها في فبراير/شباط من العام الماضي.

وسجل متوسط مؤشر "فاو" لأسعار الزيوت النباتية والألبان زيادة في فبراير/شباط،، و بلغ متوسط أسعار اللحوم 182.6 نقطة لنفس الفترة، أي ما يبلغ فقط 0.5 نقطة دون المستوى المراجع ليناير/كانون الثاني.

وعقب انخفاض لثلاثة أشهر على التوالي، انتعشت أسعار السكر في أواخر فبراير/شباط مدفوعة بالمخاوف من تلف المحاصيل بسبب الطقس الجاف في البرازيل وتوقعات أخيرة تشير إلى احتمال انخفاض الإنتاج في الهند. وبلغ متوسط متوسط مؤشر "فاو" لأسعار السكر 235.4 نقطة في فبراير/شباط، بزيادة 13.7 نقطة أو 6.2 بالمائة، مقارنة بيناير/ كانون الثاني.