سوريا: اليونسكو تدين مقتل مراسل فرنسي

media:entermedia_image:aad9182e-f67f-4e0d-819f-162a7ed1b00a

سوريا: اليونسكو تدين مقتل مراسل فرنسي

أدانت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، مقتل المراسل الفرنسي، غيل جاكيه في سوريا ودعت السلطات إلى ضمان سلامة الصحفيين العاملين في البلاد.

وقتل جاكيه، وهو مراسل لتلفزيون فرنسا، يوم الأربعاء إثر إطلاق الرصاص عليه خلال مهمة صحفية في مدينة حمص، كما قتل في الحادثة ستة سوريين وأصيب مصور هولندي بإصابات بليغة.

وحثت بوكوفا السلطات السورية على التحقيق في هذه الحادثة وضمان سلامة الصحفيين العاملين في البلاد التي تشهد انتفاضة دامية منذ العام الماضي.

وقالت المديرة العامة لليونسكو "من الضروري أن تقوم السلطات بالتحقيق في هذا الاعتداء الخطير على حرية التعبير وحرية المعلومات".

وأضافت "إن عدد الأشخاص، صحفيين وغير صحفيين، الذين قتلوا في سوريا يبعث على القلق، وأدعو السلطات إلى بذل كل ما بوسعها لضمان الممارسة الكاملة للحريات وحقوق الإنسان الأساسية من حرية التعبير، وحق المواطنين في الحصول على معلومات".

وقد قتل أكثر من 5000 شخص في سوريا منذ اندلاع الانتفاضة في آذار/مارس الماضي.