الأمم المتحدة تشير إلى تواصل اعتداءات الجماعات المسلحة على المدنيين بغرب كوت ديفوار

الأمم المتحدة تشير إلى تواصل اعتداءات الجماعات المسلحة على المدنيين بغرب كوت ديفوار

media:entermedia_image:91133ebd-5599-4993-b488-7b7f4ce84ea1
أفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية بأن الجماعات المسلحة في كوت ديفوار تواصل الاعتداء على المواطنين في المناطق الغربية من البلاد، كما أن إنعدام الأمن يعيق وصول عمال الإغاثة الإنسانية إلى من يحتاجون للمساعدة.

وقال فرحان حق، من مكتب المتحدث باسم الأمم المتحدة، عن مكتب تنسيق الشئون الإنسانية: " يقول المكتب إن من اختاروا البقاء في تلك المناطق يحتاجون للمساعدة في إمدادات المياه والصحة والمواد الغذائية. وقد تلقى هؤلاء المواطنون، خلال الاسبوعين الماضيين، مساعدات محدودة في شكل رعاية طبية قدمت عبر العيادات المتنقلة".

كما أشار مكتب تنسيق الشئون الإنسانية إلى أن أعداد المواطنين الموجودين في مجمع الإرسالية الكاثوليكية في دويكوي ما زال يشكل مصدرا للقلق، إذ يقدر عددهم بثمانية وعشرين ألف شخص لجأوا إلى المجمع بحثا عن المأوى. وأضاف المكتب أن هناك ضرورة لفتح موقع آخر لاستقبال النازحين، بهدف تحسين ظروفهم المعيشية.