اليونيفيل تنهي تحقيقها في حادثة العديسة

اليونيفيل تنهي تحقيقها في حادثة العديسة

media:entermedia_image:9daea337-2ffb-4974-9601-686ab2dec11d
أفادت بعثة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) أنها أكملت التحقيق في حادث تبادل إطلاق النار الذي وقع بين القوات المسلحة اللبنانية والجيش الإسرائيلي في منطقة العديسة بتاريخ 3 آب/أغسطس 2010.

وقالت اليونيفيل في بيان صادر اليوم "إن كلا من القوات المسلحة اللبنانية والجيش الإسرائيلي تعاونا بشكل كامل مع فريق اليونيفيل خلال التحقيق".

وأشارت البعثة إلى أن التقرير يؤكد الاستنتاجات الأولية لليونيفيل. وقالت إنها أرسلت التقرير أمس مع النتائج والاستنتاجات والتوصيات المناسبة إلى مقر الأمم المتحدة وإدارة الأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام، وسيتم إرسال التقرير إلى الأطراف اليوم.

وقال القائد العام لليونيفيل، ألبرتو أسارتا كويفاس "إن تقرير التحقيق الذي أجرته اليونيفيل هو نتيجة لعمل مهني ومتجرد، وهو يقوم على الحقائق وجميع الأدلة المتاحة لليونيفيل في هذه المرحلة".

وأضاف "نأمل أن يساعد هذا التقرير الأطراف على منع تكرار مثل هذا الحادث الخطير والمأساوي، ولقد أكدت للطرفين أن الحادث يجب أن يظل حدثا معزولا".