الأمين العام يدين الاعتداء على قوات حفظ السلام في جمهورية الكونغو الديمقراطية

الأمين العام يدين الاعتداء على قوات حفظ السلام في جمهورية الكونغو الديمقراطية

media:entermedia_image:991bfed3-6bae-4632-8857-aeb99d24a8e7
أدان الأمين العام، بان كي مون، مقتل ثلاثة من حفظة السلام من الجنسية الهندية إثر هجوم على قاعدة تابعة لبعثة الأمم المتحدة في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وأفادت بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في الكونغو الديمقراطية (مونوسكو) بأن قاعدة تابعة لها في منطقة كيرومبا بإقليم شمال كيفو قد تعرضت للهجوم في تمام الساعة الثانية صباحا بالتوقيت المحلي من قبل 60 رجلا مسلحين بالحراب والمناجل.

واشتبك عدد من قوات حفظ السلام مع المهاجمين وأجبروهم على التراجع إلا أن ستة من الجنود أصيبوا خلال الهجوم المباغت، بعضهم في حالة حرجة، كما سرق المهاجمون أسلحة.

وأدان الأمين العام الاعتداء ودعا الحكومة إلى إجراء تحقيق فوري في هذه الحادثة وضمان تقديم المسؤولين إلى العدالة.

وأعرب بان كي مون عن تعازيه إلى الحكومة الهندية ولعائلات الجنود الثلاثة ضحايا الهجوم.

وقال الأمين العام "إنه يريد أن ينتهز هذه الفرصة للإشادة بالرجال والنساء الذين يعملون في مونوسكو في المجالات المختلفة لجهودهم في حماية المدنيين وتسهيل توصيل المساعدات الإنسانية والمساعدة في إحلال السلام في جمهورية الكونغو الديمقراطية".

وقال المتحدث باسم البعثة، مادنوجي مونوباي، إن البعثة تحقق لمعرفة من قام بالهجوم ولماذا.

وأضاف "إن أفراد القوات ليسوا طرفا في النزاع، هم هنا لحفظ السلام لذا لا نعرف السبب وراء هذا الهجوم".