الأمم المتحدة تشير إلى إمكانية تضاعف حالات السرطان والوفيات الناجمة عنه بحلول عام 2030

2 حزيران/يونيه 2010

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدد حالات الإصابة بالسرطان الجديدة والوفيات ستتضاعف خلال العقدين القادمين.

وأفادت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية أنه وبحلول عام 2030 سيتم تشخيص نحو 21.4 مليون حالة جديدة ووقوع أكثر من 13.2 مليون وفاة، مقارنة بنحو 12.7 مليون حالة جديدة ووفاة 7.6 مليون شخص عام 2008.

وقال مدير وكالة أبحاث السرطان، كريستوفر وايلد، "إن هذه الأرقام تمثل أدق التقييمات المتاحة في الوقت الحالي حول العبء الذي يمثله السرطان ويمكن استخدامها في وضع الأولويات الرامية إلى مكافحة المرض في مختلف أنحاء العالم".

وأشارت الوكالة إلى أن الدول الصناعية لديها معدلات أعلى من الإصابة بالمرض والوفيات.

وترتفع معدلات الإصابة بسرطان الرئة والثدي بينما يتسبب سرطان الرئة والمعدة والكبد في معظم الوفيات.

أما سرطان الرحم والكبد فهما منتشران أكثر في الدول الفقيرة، وتعتبر أوروبا موطنا لنصف حالات السرطان تليها أمريكا الجنوبية وآسيا.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.