ميغيرو: تمكين المرأة مفتاح التنمية والتخفيف من حدة الفقر

26 آذار/مارس 2010

قالت نائبة الأمين العام آشا روز ميغيرو اليوم، إن تمكين المرأة سيساهم في تحسين حياتها وفي تسريع التنمية الاقتصادية، ودعت إلى إنفاذ حقوق المرأة ووضع حد لجميع أشكال العنف القائم على الجنس.

وأكدت السيدة ميغيرو في اجتماع بشأن الأهداف الإنمائية للألفية المتعلقة بتمكين المرأة والعمالة، يعقد في كوبنهاغن، الدانمرك على "زيادة المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، بوصفها وسيلة لتسريع الإنماء والتنمية هو غاية في حد ذاتها، ويسمح للنساء والفتيات بالتمتع الكامل بحقوق الإنسان، كما انه يؤدي إلى اقتصادات أكثر استقرارا ومجتمعات أقوى".

وقالت إن الأمم المتحدة تعمل على تمكين المرأة واستشهدت ببوركينا فاسو في غرب إفريقيا حيث اعتادت النساءعلى العمل المنهك لطحن الحبوب يدويا وتستفيد الآن من مشروع الأمم المتحدة حيث تم إضافة محركات بسيطة في المطاحن، تطحن الحبوب كما أن بإمكانها توليد الكهرباءاللازمة لتشغيل آلات اللحام وشحن الهواتف المحمولة ومضخات المياه.

وأشارت السيدة ميغيرو إلى أنه على الرغم من بعض التحسن الذي تم إحرازه في تحقيق بعض الأهداف الإنمائية للألفية، إلا أن التقدم لم يكن متساويا.

وحققت أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بين عامي 1999 و 2004 واحدة من أكبر معدلات الحد من الوفيات الناجمة عن الحصبة. كما أظهرت أسرع معدل نمو في معدلات الالتحاق بالتعليم الابتدائي، من 58 في المائة إلى 74 في المائة.

إلا أن التقدم في تحسين صحة الأم كان بطيئا، وانتكست الاتجاهات في مجال القضاء على الجوع عام 2008 بسبب الأزمة الاقتصادية.

ودعت ميغيرو إلى زيادة الموارد المخصصة واتخاذ تدابير أخرى، مثل تخفيف عبء الديون، والتجارة، والضرائب، والاستثمار في برامج التكيف مع تغير المناخ وتخفيف آثاره من اجل تعزيز التقدم المحرز نحو تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية.

وقالت نائبة الأمين العام "ومن المتوقع أن تصل المعونة المقدمة إلى البلدان النامية في عام 2010 إلى مستويات قياسية، بعد زيادتها بنسبة 35 في المائة منذ عام 2004. لكنها ستظل أقل مما وعد به كبار المانحين في العالم منذ خمسة أعوام في مؤتمر قمة الألفية في غلين إيغلز".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.