الأمين العام يؤكد حياد الأمم المتحدة بشأن الاستفتاء الذي سيجرى في السودان العام القادم

الأمين العام يؤكد حياد الأمم المتحدة بشأن الاستفتاء الذي سيجرى في السودان العام القادم

media:entermedia_image:103e739a-d315-4d99-b49a-605fabaadf67
أكد أمين عام الأمم المتحدة، بان كي مون، اليوم أن المنظمة لم تتخذ أي موقف بشأن الاستفتاء الذي سيجرى العام القادم بشأن تقرير المصير حول جنوب السودان، نافيا التقارير الإعلامية التي أشارت إلى ذلك.

وقال الأمين العام "إن الأمم المتحدة تدعم كل الأطراف في جهودها الرامية إلى جعل "الوحدة جاذبة" بالإضافة إلى ممارسة جنوب السودان حقه في تقرير المصير".

كما أكد الأمين العام أن الأمم المتحدة ستعمل كل ما بوسعها لتجنب أي نتائج سلبية محتملة بعد الاستفتاء.

ويعتبر الاستفتاء أحد أهم بنود اتفاق السلام الشامل الموقع بين الشمال والجنوب عام 2005 والذي أنهى الحرب الأهلية بين الطرفين.

وقال الأمين العام "إن أي تلميح بأن الأمم المتحدة اتخذت موقفا يمكن أن يحكم مسبقا على نتيجة هذا الاستفتاء غير صحيح".

من ناحية أخرى من المتوقع أن يسجل 17 مليون شخص في الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في نيسان/أبريل وهي أول انتخابات ديمقراطية تعددية منذ عقود.

وبالإضافة إلى حق تقرير مصير جنوب البلاد سيكون هناك استفتاء بشأن منطقة أبيي الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين الشمال والجنوب.

وكانت المحكمة الدولية للتحكيم في لاهاي قد قامت بتغيير بعض حدود أبيي كما تركت السيطرة على حقول النفط للحكومة في الشمال.