ازدياد المخاوف بشأن صحة الموظف المختطف في باكستان

31 آذار/مارس 2009

أعربت الأمم المتحدة اليوم عن قلقها إزاء صحة ممثل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، جون سوليكي، المختطف في باكستان منذ الثاني من شباط/فبراير الماضي، مشيرة إلى أنه لم ترد أية معلومات جديدة من الذين يحتجزونه منذ أسبوعين.

وقال بيان صادر عن مكتب الأمم المتحدة في إسلام أباد اليوم "إن الأمم المتحدة قلقة للغاية حول عدم ورود أية معلومات من الخاطفين حول صحة سلوكي وتعتقد بأنه في وضع صحي خطير".

وكانت مجموعة تدعى الجبهة المتحدة لتحرير بلوشستان قد أعلنت مسؤوليتها عن الاختطاف وطالبت بإطلاق سراح عدد من المعتقلين لدى السلطات الباكستانية.

وقالت المنظمة إن سوليكي يعاني من عدد من الأمراض التي تتطلب علاجا مستمرا، وأنها تعتقد أن صحته بحاجة إلى علاج عاجل.

وأضافت "أنه إذا لم يتم إطلاق سراحه فورا لتلقي الرعاية الطبية اللازمة في مستشفى أو عيادة فإنه وضعه سيصبح خطيرا"، مشيرة إلى أنها تحمل الخاطفين مسؤولية سلامة سوليكي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.