الأمين العام يتشاور مع وزيرة الخارجية الإسرائيلية بشأن عملية السلام في الشرق الأوسط

31 تموز/يوليه 2008

عقد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، محادثات اليوم بالمقر الدائم بنيويورك مع وزيرة الخارجية الإسرائيلي، تسيبي ليفني، حيث ناقشا عملية السلام في الشرق الأوسط بما في ذلك الوضع في لبنان.

وقالت المتحدثة باسم الأمم المتحدة، ميشيل مونتاس، إن المحادثات تناولت العمليات المتعلقة بتقديم المساعدات إلى غزة والضفة الغربية بالإضافة إلى وضع الطلبة الفلسطينيين غير القادرين على الخروج من غزة.

كما تشاور الجانبان حول عملية أنابوليس للسلام التي انطلقت في الولايات المتحدة الأمريكية العام الماضي.

وكان الأمين العام قد التقى مع وزير الدفاع الإسرائيلي، إيهود باراك، أمس حيث ناقش معه مسألة المستوطنات الإسرائيلية، حيث أكد الأمين العام أنها لا تخدم عملية السلام مطلقا.

وكان بان كي مون قد أعرب الأسبوع الماضي عن قلقه إزاء موافقة لجنة في وزارة الدفاع ببناء 20 وحدة سكنية في الضفة الغربية.

وقالت مونتاس إن الأمين العام أكد مرارا أن بناء المستوطنات أو توسيعها يخالف القانون الدولي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.