الأمين العام يطالب إيران بالالتزام الكامل بالقرار الدولي الجديد

الأمين العام يطالب إيران بالالتزام الكامل بالقرار الدولي الجديد

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عن الارتياح إزاء إجماع أعضاء مجلس الأمن الدولي على القرار رقم 1747 الخاص بتشديد العقوبات الدولية على إيران بسبب أنشطتها النووية.

ودعا السيد بان، في بيانه، إيران إلى تطبيق جميع بنود القرار واتخاذ الخطوات العاجلة لإعادة ثقة المجتمع الدولي في الطبيعة السلمية لبرنامجها النووي.

وكان مجلس الأمن الدولي قد وافق السبت بالإجماع على توسيع العقوبات التي فرضت أول مرة على طهران في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وتحول العقوبات الجديدة دون تصدير إيران للأسلحة كما تضيف أسماء 15 شخصا و13 هيئة إلى لائحة المتأثرين بالعقوبات.

وطالب القرار جميع الدول بتقديم تقارير إلى لجنة العقوبات خلال 60 يوما بشأن الخطوات التي اتخذتها لتطبيق القرار.

كما يطالب القرار المدير العام لوكالة الطاقة الذرية، محمد البرادعي، برفع تقرير إلى مجلس الأمن عن أنشطة إيران النووية خلال تلك الفترة، يقوم المجلس على إثره بمراجعة القرار وتعليق العقوبات في حالة وقف إيران لأنشطة تخصيب اليورانيوم والسماح باستئناف المفاوضات للتوصل إلى حل مرض لجميع الأطراف.

وفي حالة عدم التزام إيران بمطالب المجلس سيتخذ المجلس تدابير إضافية مناسبة تهدف للضغط على طهران للالتزام بتلك القرارات ومتطلبات الوكالة الدولية للطاقة الذرية.