المفوضة السامية لحقوق الإنسان ترحب بقرار المحكمة العليا في زيمبابوي التدخل لصالح زعيم المعارضة

المفوضة السامية لحقوق الإنسان ترحب بقرار المحكمة العليا في زيمبابوي التدخل لصالح زعيم المعارضة

لويز آربور
رحبت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، لويز آربور، اليوم بقرار المحكمة العليا في زيمبابوي بمثول زعيم المعارضة مورغان تسفانغيراي، وتقديم الرعاية الطبية له.

وكان زعيم حزب حركة التغيير الديمقراطي وخمسة من رفاقه قد اعتقلوا أثناء تظاهرة يوم الأحد وتعرضوا لضرب مبرح أثناء الاحتجاز، كما لقي شخص آخر حتفه برصاص الشرطة.

وقالت آربور في بيان صادر اليوم "إنني أرحب بالسرعة والحزم الذي تعاملت به المحكمة لمواجهة التقارير التي تفيد باستغلال الشرطة لسلطاتها".

وأضافت المفوضة السامية قائلة "إن هذا الشكل من القمع أثناء تجمع سلمي غير مقبول، وإنني أحث السلطات في زيمبابوي على ضمان إجراء تحقيق مستقل في هذه الأحداث وأحث المحاكم على الاستمرار في القيام بمسؤوليتاها وضمان حقوق جميع المواطنين".