الأمين العام يترأس أول اجتماع لفرقة العمل المعنية بأزمة دارفور

الأمين العام يترأس أول اجتماع لفرقة العمل المعنية بأزمة دارفور

media:entermedia_image:f4765103-3953-4537-9b26-d92cf95776e9
ترأس الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أول اجتماع لفرقة عمل الأمم المتحدة المعنية بدارفور، وهي مجموعة جديدة أسستها المنظمة للمساعدة في توجيه الجهود الرامية إلى إنهاء الأزمة في الإقليم.

وتتضمن فرقة العمل رؤساء إدارات عمليات حفظ السلام والشؤون السياسية والإعلام والشؤون القانونية والأمن بالإضافة إلى مكتب منسق الشؤون الإنسانية والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين.

كما تضم الفرقة مستشار الأمين العام للشؤون الأفريقية، ليغويلا جوزيف ليغويلا والمستشار الخاص المعني بمنع الإبادة الجماعية، خوان مينديز.

ويأتي هذا الاجتماع بعد اجتماع عقده الأمين العام هذا الصباح مع مبعوث الأمم المتحدة، أحمدو ولد عبد الله، الذي كان في الخرطوم مؤخرا لعقد محادثات مع الحكومة السودانية حول نشر قوات مختلطة في دارفور.

كما التقى بان مع يان الياسون الذي عين مؤخرا مبعوثا خاصا لأزمة دارفور ومن المقرر أن يلتقيا سويا غدا مع مبعوث الاتحاد الأفريقي، سالم أحمد سالم، لبحث السبل الكفيلة بوقف إراقة الدماء في دارفور.

وكانت الحكومة السودانية قد وافقت نهاية الشهر الماضي على نشر قوات مختلطة في دارفور لتتسلم مهام قوات الاتحاد الأفريقي الموجودة حاليا في الإقليم.