الأمين العام يشيد بدعوة مجلس الأمن لإيران التخلي عن أنشطتها النووية

الأمين العام يشيد بدعوة مجلس الأمن لإيران التخلي عن أنشطتها النووية

الأمين العام
أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، عن أمله في أن تستجيب إيران لبيان مجلس الأمن الذي صدر أمس والذي طالب فيه طهران بالتخلي عن عملية تخصيب اليورانيوم.

وكان المجلس قد اعتمد بالإجماع أمس بيانا رئاسيا أكد فيه أن تخلي إيران عن تخصيب اليورانيوم والتعاون الكامل مع الوكالة الدولية سيساهم في إيجاد حل دبلوماسي للأزمة.

وأشاد الأمين العام بروح التوافق التي سادت أمس بين أعضاء المجلس في البيان الذي أصدروه، معربا عن أمله في أن تستجيب إيران لمخاوف المجتمع الدولي، التي عكسها بيان المجلس.

كما طالب المجلس في بيانه المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، محمد البرادعي، برفع تقرير خلال 30 يوما إلى مجلس محافظي الوكالة عن مدى التزام إيران بما تطلبه منها الوكالة.