برنامج الأغذية العالمي يرحب بتبرع روسيا إلى طاجيكستان

برنامج الأغذية العالمي يرحب بتبرع روسيا إلى طاجيكستان

رحب برنامج الأغذية العالمي اليوم بتبرع روسيا بنحو 6 ملايين دولار إلى مشروع الإغاثة والتعافي الذي ينفذه البرنامج في طاجيكستان.

تأتى هذه المساهمة في إطار تبرع تبلغ قيمته الإجمالية 11 مليون دولار قدمتها روسيا إلى برنامج الأغذية في كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي. وتبرعت روسيا بباقي المبلغ، 5 ملايين دولار، إلى مشاريع البرنامج في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية.

وينتظر أن يساعد هذا التبرع النقدي على شراء أكثر من 13.000 طن من الدقيق من روسيا، وسوف تنقلها القطارات إلى طاجيكستان على ثلاث دفعات في العام الجاري، ويتوقع أن تصل أول شحنة من القمح بنهاية الشهر الحالي أو أوائل شهر نيسان/أبريل القادم.

ومن المزمع أن يتم توظيف التبرع في مساعدة آلاف الأشخاص الذين يعيشون في المناطق الريفية التي تواجه مشاكل غذائية في طاجيكستان من خلال أنشطة الإغاثة الجارية التي تشمل برامج الغذاء مقابل التعليم، ومساعدة مرضى السل وعائلاتهم، وبرنامج تغذية الأشخاص الضعفاء وأنشطة الغذاء مقابل العمل ودعم ضحايا الكوارث الطبيعية.

وقالت دانيلا أوين، مديرة مكتب برنامج الأغذية العالمي في طاجيكستان، "يرحب البرنامج بأول تبرع لروسيا حيث انضمت مؤخرا إلى قائمة الجهات المانحة لبرنامج الأغذية العالمي، وسوف يغطي التبرع حوالي 40% من المتطلبات الغذائية في العام الحالي".

وبالرغم من الواردات التجارية والمساعدات الغذائية الدولية، إلا أن الحصول على الغذاء لا يزال يشكل تحديا هائلا في طاجيكستان ولاسيما لحوالي 10% من العائلات التي تعاني بشكل مزمن من مشاكل غذائية في المناطق الريفية، ويقدر عددهم بقرابة 350.000 شخص.