مبعوث الأمم المتحدة إلى الصومال يناشد الفصائل المسلحة في مقديشو بعدم التعرض للمدنيين

مبعوث الأمم المتحدة إلى الصومال يناشد الفصائل المسلحة في مقديشو بعدم التعرض للمدنيين

media:entermedia_image:123d9e50-9d87-45bf-b623-647c6f5a5f2d
ناشد الممثل الخاص للأمين العام في الصومال، فرانسوا لونسيني فال، الفصائل المسلحة التي تخوض قتالا عنيفا مع إحدى الجماعات الإسلامية في العاصمة مقديشو، على إنهاء القتال واحترام أمن المدنيين الذين وقعوا ضحية إطلاق النار.

وقال فال إنه منزعج للغاية من احتدام القتال في مقديشو ومن التقارير التي تفيد بوقوع مدنيين، بمن فيهم أطفال، ضحية القتال.

وأضاف فال أنه أيضا منزعج من التقارير التي تفيد بفرار مئات العائلات من ديارهم هربا من النيران الطائشة والقتال المستمر، مؤكدا أنه من غير المقبول على الإطلاق تعريض حياة وسلامة الصوماليين المدنيين لكل هذا العنف.

وناشد الممثل الخاص المسؤولين عن تلك الجماعات المسلحة في مقديشو على حل خلافاتهم بطريقة سلمية.

والقتال بين الجماعات المسلحة أمر شائع في الصومال منذ الإطاحة بالرئيس سياد بري عام 1991، ومنذ ذلك التاريخ لا توجد حكومة فعـّالة في الصومال.