العواصف الممطرة في صحراء تندوف بالجزائر تشرد آلاف اللاجئين الصحراويين

العواصف الممطرة في صحراء تندوف بالجزائر تشرد آلاف اللاجئين الصحراويين

media:entermedia_image:0cf416bc-2a73-4358-904d-f1f421731621
أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أن أمطارا إعصارية اجتاحت منطقة تندوف بغرب الجزائر أدت إلى تشريد أكثر من 50.000 من اللاجئين الصحراويين.

وقد بدأت العواصف يوم الخميس الماضي دون توقف وأدت إلى تدمير 50% من المساكن الطينية في ثلاثة مخيمات هي سماره والعيون وأوسارد، وتقول تقارير من المنطقة إن إمرأة قتلت وعددا آخر من المواطنين قد أصيبوا.

وقال رضوان نويصر، نائب مدير عمليات المفوضية بالمنطقة إن المفوضية تريد أن تضم جهودها لجهود كافة المنظمات الإنسانية للتعامل الفوري مع هذه المأساة.

وأضاف نويصر أن المفوضية قلقة للغاية من تأثير هذه الأمطار الغزيرة على اللاجئين الصحراويين الذين يعيشون في ظروف في غاية الصعوبة.