عنان يدعو إلى عقد الانتخابات الرئاسية بليبيريا في جو سلمي

7 تشرين الثاني/نوفمبر 2005

حث الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اليوم الناخبين الليبيريين على الحرص على عقد الانتخابات الرئاسية بالبلاد المزمع عقدها غدا في مناخ سلمي وديمقراطي.

وإمتدح المتحدث الرسمي للأمين العام التزام مرشحي الرئاسة، ألين جونسون سيرليف وجورج أوبونغ وياه، بعقد حملة انتخابية سلمية وطالب الشعب الليبيري بالتصرف مثلما فعلوا أثناء الدورة الانتخابية الأولى التي انعقدت في 11 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وشجع أبناء الشعب الليبيري على الإدلاء بأصواتهم وذكرهم بأهمية الاختيار السليم للرئيس القادم لبلادهم والذي يمكن أن يقودها إلى مرحلة جديدة من السلام والتحول الديمقراطي والازدهار.

كما ذكر المتحدث الرسمي للأمين العام في بيان صادر صباح اليوم بالمقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك أن اللجنة الوطنية للانتخابات بليبيريا قد قامت بمساعدة بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام باتخاذ كل التدابير اللازمة لعقد الانتخابات بشكل حر ونزيه.

يذكر أن ليبيريا قد عانت من قسوة الحرب الأهلية التي استمرت لمدة 15 عاما وحصدت أرواح 150.00 شخص.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.