الأمم المتحدة تحتفل بعيد ميلادها الستين

24 تشرين الأول/أكتوبر 2005

احتفلت الأمم المتحدة اليوم بعيد ميلادها الستين في جميع مكاتبها من نيويورك إلى مكاتبها في أفغانستان وكوسوفو، وذلك بوضع أكاليل الزهور على أرواح الذين فقدوا حياتهم أثناء القيام بواجبهم وقرع جرس الوئام، وعرض أفلام عن أنشطة الأمم المتحدة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، بهذه المناسبة "إن هناك الكثير مما يجب عمله حيث تختلف التحديات الراهنة عما كانت عليه قبل 60 عاما عند تأسيس المنظمة".

وأشار الأمين العام إلى التعهدات التي قطعها قادة العالم على أنفسهم في مؤتمر القمة الذي عقد بالمنظمة في شهر أيلول/سبتمبر الماضي، والتي تشمل خفض الفقر والجوع في العالم إلى النصف خلال العشر سنوات القادمة وتأسيس هيئات جديدة لنشر حقوق الإنسان وبناء السلام ومكافحة الإرهاب واتخاذ تدابير جماعية لمنع وقوع الإبادة الجماعية.

وأشار الأمين العام إلى أن مؤتمر القمة قد اتخذ قرارات مهمة فيما يتعلق بإصلاح الأمم المتحدة إلا أنه أعرب عن أسفه لعدم اتخاذ قرارات فيما يتعلق بتغيير المناخ وإصلاح مجلس الأمن وعدم الاتفاق على نزع السلاح وحظر انتشار الأسلحة النووية.

وأكد الأمين العام قائلا "ونحن نحتفل اليوم بالعيد الستين لمنظمتنا التي لا غنى عنها، أعدكم بأن أقوم بواجبي وأثق في أنكم ستقومون بواجباتكم أيضا".

وقام الأمين العام بوضع أكليل للزهور في المقر الدائم بنيويورك لذكرى الموظفين الذين فقدوا أرواحهم أثناء القيام بواجبهم.

كما قرع الأمين العام ومعه رئيس الجمعية العامة، يان إلياسون، ورئيس مجلس الأمن لهذا الشهر، مينيا موتوك، الممثل الدائم لرومانيا لدى الأمم المتحدة، جرس الوئام الذي أعارته مؤسسة الوئام العالمية للأمم المتحدة لهذه المناسبة.

وقام أطفال مدرسة الأمم المتحدة بغناء "عيد ميلاد سعيد" باللغات الست الرسمية للمنظمة.

كما احتفلت بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان في جامعة كابل حيث ألقيت رسالة الأمين العام وتم عرض فيلم حول أنشطة الأمم المتحدة.

وفي كوسوفو تم الاحتفال بالمناسبة بإلقاء محاضرة عن دور الأمم المتحدة في إرساء دعائم الأمن والسلام وحقوق الإنسان في العالم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.