بوش يتعهد أمام مؤتمر قمة الأمم المتحدة بالانضمام للجهود الرامية إلى إصلاح المنظمة

بوش يتعهد أمام مؤتمر قمة الأمم المتحدة بالانضمام للجهود الرامية إلى إصلاح المنظمة

media:entermedia_image:53eed949-f874-476d-8c5a-4c4da31bdbed
حث الرئيس الأمريكي، جورج بوش، اليوم قادة العالم المجتمعين في قمة الأمم المتحدة على تعزيز المنظمة حتى تتمكن من القيام بمهامها المنوطة بها وأن ترقى لمستوى المثل والقيم التي بنيت عليها.

وقال بوش "إن الأمم المتحدة خطت الخطوات الأولى تجاه الإصلاح"، مؤكدا أن الولايات المتحدة ستنضم للآخرين لقيادة تلك الجهود.

وقال الرئيس الأمريكي "إن الأمم المتحدة تأسست لنشر الحرية ومكافحة الفقر والمرض وللحفاظ على حقوق وكرامة الإنسان، ولتطبيق تلك الحقوق على الأمم المتحدة أن تكون قوية وفعالة وخالية من الفساد ومسؤولة عن تصرفاتها أمام الشعوب التي تخدمها".

وقال بوش "إن الإصلاحات الإدارية يجب أن تتضمن تدابير لتحسين المراقبة والتدقيق الداخلي وتقليل النفقات بالإضافة إلى ضمان استخدام الموارد في موقعها الصحيح".

كما أشاد بوش إلى دعم الأمم المتحدة للعملية السياسية في العراق وحث على مواصلة هذا الدعم قائلا "إن الأمم المتحدة والدول الأعضاء يجب أن يقفوا بجانب الشعب العراقي ليكملوا الرحلة للتوصل إلى تشكيل حكومة دستورية فعالة".

وقال بوش إن الأمم المتحدة لديها دور هام لتلعبه في دعم الديمقراطية وذلك من خلال صندوق الأمم المتحدة لدعم الديمقراطية.

أما بالنسبة للتنمية فقد قال بوش أن الولايات المتحدة ستؤسس حسابا لمواجهة تحديات الألفية وستقوم من خلاله بزيادة المساعدات الإنمائية إلى الدول التي "تحكم بعدل وتستثمر في شعوبها وتنتهج مبدأ الاقتصاد الحر".

كما طالب بوش بتمكين الدول من الوسائل التي تساعدها على مكافحة الأمراض المعدية وتعهد بأن تستمر الولايات المتحدة في تصدر الدول التي تمنح الموارد اللازمة لمكافحة الإيدز كما تعهد بزيادة أدوية الملاريا والوقاية منها بتقديم أكثر من 1.2 مليار دولار بحلول عام 2010، وتأسيس شراكة جديدة مع منظمة الصحة العالمية لمحاربة إنفلونزا الطيور.