الأمم المتحدة تنضم لشراكة عالمية جديدة للحد من وفيات الأطفال والأمهات

الأمم المتحدة تنضم لشراكة عالمية جديدة للحد من وفيات الأطفال والأمهات

media:entermedia_image:b5dff285-a1eb-47a5-adb6-0c413434876f
انضمت منظمة الشراكة لحماية الأمومة والطفولة وصحة الأطفال، التي تضم عددا من الأطباء والمتخصصين في صحة الأطفال والنساء، إلى منظمة الصحة العالمية لمواجهة مشكلة وفيات النساء الحوامل وعند الولادة ووفيات الأطفال.

وتهدف الشراكة إلى تعزيز الجهود الرامية إلى تحقيق هدفين من الأهداف الإنمائية للألفية وهما الحد من ثلثي وفيات الأطفال الأقل من سن الخامسة والحد من وفيات الأمهات بنحو 75% بحلول عام 2015.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، لي جونغ ووك، " يجب توحيد وتنسيق الجهود لتحقيق هذين الهدفين لتوفير الرعاية الصحية للحوامل وأثناء الولادة وللمواليد والمراحل الأولى من الطفولة".

وأضاف قائلا "إنه من خلال العمل مع الدول على المستوى الوطني لزيادة الرعاية الصحية المتوفرة يمكن لهذه الشراكة أن تؤثر على حياة ملايين الأشخاص وتحقق تقدما ملموسا".

وفي الوقت الذي استطاعت فيه بعض الدول تحقيق بعض التقدم في هذا المجال إلا أن الكثير من الدول لا تزال بعيدة عن مسار تحقيق هذين الهدفين.