برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية يعقد اجتماعا حول إستراتيجية تحسين أحوال الأحياء الفقيرة في العراق

برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية يعقد اجتماعا حول إستراتيجية تحسين أحوال الأحياء الفقيرة في العراق

يعقد برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بالتعاون مع وزارة البلديات والأشغال العامة ووزارة الإنشاء والإسكان في العراق اجتماعا على شكل طاولة مستديرة تستمر أعماله لمدة يومين حول موضوع إستراتيجية تحسين أحوال الأحياء الفقيرة في العراق.

وسيعقد الاجتماع في عمان، العاصمة الأردنية في الفترة الواقعة بين 26 و 27 نيسان/أبريل 2005، ويهدف إلى صياغة وثيقة تتناول إستراتيجية تحسين الأحوال المعيشية للسكان الذين يعانون من الفقر الشديد في العراق.

وسيترأس هذا اللقاء إياد الصافي، نائب وزير البلديات والأشغال العامة في العراق، وسيحضر الاجتماع أكثر من ستين مشاركا بمن في ذلك مسؤولون عراقيون رفيعو المستوى وخبراء دوليون وممثلون عن العديد من وكالات الأمم المتحدة المنفذة في العراق تحت مظلة بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي).

وضمن هذا السياق، يعمل برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بالتعاون مع الوزارتين العراقيتين على تنفيذ مشروعين تابعين لصندوق الإستئمان التابع للأمم المتحدة ويهدفان إلى إدخال إصلاحات خاصة بإستراتيجيات الإسكان والتنمية الحضرية، الأمر الذي سيساهم في تحسين سبل عيش ما يزيد عن مليون مقيم فقير في المدن، أي حوالي 25% من الفقراء العراقيين في المناطق الحضرية، فيما يتوافق مع الهدف السابع (المادة 11) من الأهداف الإنمائية للألفية الخاصة بالأمم المتحدة.