دخول اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التبغ حيز التنفيذ

دخول اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التبغ حيز التنفيذ

media:entermedia_image:fe6fa16b-d816-443a-bb69-1599b287578d
دخلت الاتفاقية الإطارية لمكافحة التبغ حيز التنفيذ أمس مع مناشدة لجميع الدول للانضمام للاتفاقية التاريخية التي تهدف لمكافحة إنتاج التبغ الذي يؤدي إلى مقتل 5 ملايين شخص سنويا مع خسارة تقدر بمبلغ 200 مليار دولار تصرف في العلاج وخسارة في الإنتاج العالمي.

وحث المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، لي جونغ ووك، جميع الدول على الانضمام للاتفاقية وتطبيق بنودها التي ستساعد على الحد من استخدام التبغ وإبراز مساوئه.

وتطالب الاتفاقية بأن تحمل كل علب السجائر تحذيرات صحية وفي غضون خمسة أعوام سيتعين على الدول الأعضاء في الاتفاقية حظر الإعلان والترويج ورعاية منتجات التبغ إضافة إلى تقليل التعرض للتدخين السلبي ويكون ذلك أساسا بحظر التدخين في الأماكن العامة.

ويموت كل عام 5 ملايين شخص متأثرين بأمراض تتعلق بالتدخين وتتوقع منظمة الصحة العالمية أن يتضاعف هذا الرقم إذا لم تتخذ الإجراءات المناسبة بهذا الصدد.

وعلى الرغم من الأمراض التي يتسبب فيها التبغ مثل السرطان وأمراض القلب والربو وغيرها من الأمراض فإن عدد المدخنين في العالم في ارتفاع خصوصا في الدول النامية حيث تقع نصف الوفيات الناجمة عن استخدام التبغ.