عنان يعرب عن قلقه من التقارير الواردة بشأن الضربات الجوية على قرية في دارفور

28 كانون الثاني/يناير 2005

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، عن قلقه العميق بشأن التقارير الواردة عن قيام الطائرات الحكومية بضرب قرية في شمال دارفور مما تسبب في مقتل وجرح أكثر من 100 شخص.

ووصف عنان هذا الحادث بأنه الأخير في سلسلة من الانتهاكات المتكررة لاتفاق وقف إطلاق النار، والتي أدت إلى سقوط عدد كبير من الضحايا من المدنيين وتشريد آلاف آخرين وعرقلة جهود الإغاثة.

وقال مراقبون من الاتحاد الأفريقي إن سلاح الجو السوداني قد شن هجوما على قرية "شنقلي طوبايا" في شمال دارفور يوم الأربعاء الماضي. وقد أعلنت المنظمات العاملة في المنطقة عن تعليق عملياتها في القرية إلى حين إشعار آخر.

وطالب الأمين العام الحكومة السودانية والفصائل المسلحة بالالتزام الفوري والكامل باتفاق وقف إطلاق النار، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.