مبعوث الأمم المتحدة في العراق يراجع الاستعدادات للإنتخابات لضمان النزاهة والشفافية

25 كانون الثاني/يناير 2005

قام الممثل الخاص للأمين العام في العراق، اشرف قاضي، اليوم بمراجعة التدابير الرامية لإجراء انتخابات نزيهة وتتمتع بالشفافية وذلك قبل 5 أيام من توجه الناخبين العراقيين إلى صناديق الاقتراع لانتخاب جمعية وطنية تقوم بصياغة دستور جديد وإجراء انتخابات لاختيار حكومة تحكم البلاد وذلك مع نهاية العام الحالي.

وقال قاضي "إن الأمم المتحدة فخورة بمساندتها للجنة العراقية المعنية بالإنتخابات" وذلك في اجتماع بمقر اللجنة ببغداد.

وتتمتع اللجنة بالصلاحية الكاملة في تنظيم وإجراء الانتخابات وقد لعب فريق من الأمم المتحدة دورا أساسيا في دعم اللجنة وتقديم التدريب اللازم.

كما التقى قاضي مع نائب الرئيس المؤقت، إبراهيم جعفري، للتشاور حول الوضع السياسي والأمني والجهود الرامية إلى تهيئة الظروف المناسبة لإجراء الانتخابات.

كما عقد قاضي مباحثات مع رئيس المجلس العراقي للسلام والتضامن، فخري كريم، وناقشا الجهود الرامية إلى إشراك جميع العراقيين في العملية السياسية.

كما التقى مع رئيس الوزراء السابق نجيب طالب، وأكد قاضي خلال اللقاء أن الأمم المتحدة ستواصل الوقوف بجانب الشعب العراقي وتقديم الدعم اللازم لإنجاح العملية السياسية وإعادة إعمار البلاد.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.