مساعدات الأمم المتحدة للدول المتضررة من تسونامي تتخذ أشكالا مختلفة

29 كانون الأول/ديسمبر 2004

تقوم الأمم المتحدة حاليا باتخاذ الخطوات الكفيلة لمساعدة ضحايا تسونامي الذي ضرب جنوب شرق آسيا يوم الأحد الماضي وخلف 77.000 قتيلا حسب آخر الإحصائيات وذلك بتفصيل الإحتياجات لكل بلد على حده.

ففي سري لانكا يقوم برنامج الغذاء العالمي يتقديم الغذاء لنحو مليون شخص مشرد على مدى الأسبوعين القادمين، بينما يقوم مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية بتنظيم عمليات نقل المواد الغذائية جوا من قاعدة برنديسي في إيطاليا بينما سيوفر صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) المواد الطبية لنحو 150.000 شخص لمدة 3 أشهر. أما منظمة الصحة العالمية فقد أرسلت شحنات تحتوي على أدوية وأدوات طبية تغطي احتياجات 40.000 شخص لمدة 3 أشهر. بينما تقوم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين بتوزيع مواد بقيمة 380.000 دولار تضم أغطية بلاستيكية وملابس وأدوات مطبخ ومناشف وغيرها.

أما في إندونيسيا فإن منظمات الأمم المتحدة مستعدة لتقديم مساعدات بقيمة مليون دولار. فبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي سيقوم بإرسال فرق متخصصة للمساعدة بينما خصص برنامج الغذاء العالمي مبلغ 500.000 دولار لشراء المواد الغذائية لتوزيعها فورا. أما منظمة الصحة العالمية واليونيسف فيقومان بتوفير المواد الطبية لنحو 40.000 شخص لمدة 3 أشهر.

وفي الهند توفر اليونيسف حاليا مئات الآلالف من أقراص تنقية المياه و1.600 خزان مياه سعة كل منها 500 لتر و200.000 عبوة تحتوي على محلول الجفاف و30.000 غطاء ومواد طبية تكفي حاجة 30 مركزا طبيا. كما تم استقطاب موظفي منظمة الصحة العالمية العاملين في مكافحة شلل الأطفال والسل للمساعدة في أعمال الإغاثة.

أما في المالديف فقد قدم برنامج الأمم المتحدة منحة طارئة بقيمة 100.000 دولار بينما يقوم مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية بتنظيم عمليات جوية حمولتها 15.000 طن من المواد الغذائية وغيرها بالإضافة للمواد الطبية من برنديسي بإيطاليا . بينما تعمل اليونيسف مع الحكومة لتنقية مياه الشرب وتوفير الغذاء والملابس للأطفال وتوفير المأوى وغيرها من المواد الضرورية.

وفي تايلاند قام برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بتقديم منحة طارئة بمبلغ 100.000 دولار بينما خصص برنامج الغذاء العالمي مبلغ 500.000 دولار لشراء أغذية يتم توزيعها فورا على المتضررين.

وفي الصومال ينظم مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية حاليا تقييما جويا على السواحل المتأثرة بينما بدأ برنامج الغذاء العالمي بنقل نحو 30.000 طن من المواد الغذائية للمناطق المتضررة بينما ستقلع سفينة محملة بالمواد الغذائية من ميناء مومباسا بكينيا محملة بنحو 1.300 طن من المواد الغذائية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.