بلير ومبعوث الأمم المتحدة يناقشان الإنتخابات العراقية القادمة

21 كانون الأول/ديسمبر 2004

التقى رئيس الوزراء البريطاني، توني بلير، اليوم مع الممثل الخاص للأمين العام المتحدة في العراق، أشرف قاضي، لإجراء محادثات حول التحضير للانتخابات التي سيتم إجراؤها في 30 كانون الثاني/يناير القادم، والدور الذي تلعبه الأمم المتحدة في تمكين اللجنة المستقلة للانتخابات للقيام بعملها.

وفي اللقاء الذي جرى خلال زيارة بلير لمقر اللجنة المستقلة للإنتخابات في العراق بالمنطقة الدولية ببغداد، أوضح المدير المسؤول عن الانتخابات لدى بعثة الأمم المتحدة، كارلوس فالينزويلا، الخطوات التي اتخذتها اللجنة بدعم أكثر من 20 خبيرا من خبراء الأمم المتحدة من أجل إجراء انتخابات ذات مصداقية وشفافية.

وقد عبر قاضي خلال اجتماع عقده في وقت لاحق مع رئيس اللجنة المستقلة للإنتخابات في العراق، عبد الحسين هنداوي، عن ثقته في قدرة اللجنة على تنظيم انتخابات حرة وشفافة.

وأضاف أن اللجنة حازت على احترام جميع العراقيين كهيئة مستقلة وقادرة على مواجهة التحدي التاريخي بالتحضير لأول انتخابات حرة في العراق.

ويواصل الممثل الخاص اتصالاته مع المسؤولين العراقيين والناشطين السياسيين لإيجاد الوسائل التي تمكن الأمم المتحدة من المساهمة بشكل أكبر في تقدم العملية السياسية في العراق.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.