الأمم المتحدة والدول المانحة تتعهدان بعدم التخلي عن اللاجئين الفلسطينيين

الأمم المتحدة والدول المانحة تتعهدان بعدم التخلي عن اللاجئين الفلسطينيين

media:entermedia_image:02bc822e-82af-4633-a5ac-95b5e9e914c2
تعهد المشاركون اليوم في المؤتمر الدولي الخاص بتقديم الدعم لللاجئين الفلسطينيين بعدم التخلي عن اللاجئين الفلسطينيين الموزعين في جميع أنحاء الشرق الأوسط والذي يقدر عددهم بنحو 4 ملايين لاجئ.

كما تعهد المشاركون، من دول ومنظمات، في المؤتمر الذي اختتم أعماله اليوم في جنيف بالتبرع بمبلغ 10.5 مليون دولار لمساعدة الفلسطينيين مع تعهد بعض الدول بمنح المزيد من المساعدات في المستقبل.

وتركز الاجتماع الذي بدأ أمس على تقديم الدعم الكافي للأطفال الفلسطينيين وتحسين مستوى مباني المدارس وتوفير الخدمات الصحية.

كما شدد المشاركون على ضرورة توفير بيئة آمنة في الأماكن التي يعيش فيها اللاجئون حتى تستطيع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) من القيام بعملها بطريقة أفضل.

وقال المشاركون إنهم سيركزون في عملهم على إصلاحات معينة في السنوات القادمة منها احترام القانون الإنساني الدولي وضمان حرية التنقل لللاجئين وإمكانية الحصول على فرص العمل وتنمية المجتمع.

وقد تم تنظيم المؤتمر واستضافته من قبل الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون.

أما الدول التي تعهدت بالتبرع هي الجزائر وأستراليا وكندا واليابان ونيوزلندة وإسبانيا وسويسرا وبريطانيا والولايات المتحدة وفرنسا والنرويج والسويد ومنظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) وصندوق التنمية الدولي كما تعهد الاتحاد الأوروبي بالتبرع قريبا.